أخيرا.. القوى العاملة تزف خبرا سعيدا للوافدين المصريين في الكويت

دسمان نيوز – طلبت الهيئة العامة للقوى العاملة من نظيرتها في جمهورية مصر العربية التحقق من سلامة التعاقدات التي تسبق عملية الاستقدام الى الكويت بالتنسيق مع الجهات المعنية والالتزام بالتشريعات والأنظمـــة الكويتية للحد من أي مخالفات تنتج عن عدم الالتزام بها والتي تنتهي بترحيل العمالة المخالفة. وقال مدير عام الهيئة بالتكليف د.مبارك العازمي على هامش ترأسه الوفد الكويتي لأعمال الدورة 48 للمؤتمر العربي الذي اختتم أعماله أمس في القاهرة إن الكويت دعت وزارة العمل المصرية للتركيز على دور وكالات التوظيف والجهات الحكومية في مراقبته بما يكفل حماية حقوق العمالة قبل سفرها وضمان صحة وسلامة اجراءات الاستقدام.

وأضاف العازمي أن الوفد الكويتي أكد في عدة لقاءات مع وزراء عمل دول عربية على الحماية التي تكفلها القوانين الكويتية لحقوق العمال من مختلف الجنسيات مع التركيز على أهمية الدور الذي تلعبه الدول المرسلة للعمالة في مراقبة وكالات التوظيف والالتزام باشتراطات الاستقدام.

ونفى أن يكون الوفد الكويتي قد صرح لوسائل الإعلام في مصر أو وفود العمل الأخرى المشاركة في أعمال المؤتمر حول نية تفعيل الربط الالكتروني مع مصر أو غيرها من الدول بشأن آلية استقدام العمالة، مؤكدا ان هناك قوانين وأنظمة محلية معمول بها وتنظم عملية إصدار اذونات العمل، لافتا إلى ان الوفد ملتزم بالتصريح في مثل هذه الفعاليات من خلال القنوات الرسمية المعتمدة، كاشفا عن توجه الهيئة بتطبيق الاختبارات المهنية على مجموعة من المهن الجديدة بالتعاون مع جمعية المهندسين الكويتية لضمان مستوى المهارة للعمالة.

ولفت الى أن الهيئة بالتعاون مع الجهات الحكومية شرعت في تكثيف الجولات التفتيشية ومراقبة عقود العمل ومدى صحتها وذلك للحد من العمالة الهامشية التي لا توجد لها مراكز عمل محددة وتعمل خلافا للأذونات الممنوحة لها، داعيا دول الإرسال القيام بدورها في توعية عمالتها من تلك الممارسات حتى لا تتعرض العمالة للمساءلة القانونية التي تستوجب الترحيل عن البلاد.

وكان الوفد الكويتي قد عرض خلال المؤتمر تقريرا خاصا بلجنة الصياغة من قبل رئيسها مدير ادارة العلاقات الدولية في الهيئة جابر العلي، حيث اعتمدت مجموعة من القرارات كان من أهمها دعم التوجه نحو حصول فلسطين على العضوية الكاملة لمنظمة العمل الدولية وادانة ممارسات سلطات الاحتلال الإسرائيلي تجاه عمال وشعب فلسطين، وأكد الوفد خلال لقائه وزير العمل الفلسطيني نصري ابوجيش دعم الكويت الكامل للقضية الفلسطينية وحق العمال الفلسطينيين في المحافل العربية والدولية في مجال العمل، وجرى الاتفاق على تعزيز التعاون في مجال استقدام العمالة الفلسطينية أصحاب المهارة والمؤهلات العلمية التي تسهم في تنمية سوق العمل الكويتي.

كما التقى الوفد وزير القوى العاملة المصري حسن شحاتة، وجرى تبادل الحديث حول العلاقات الثنائية ودور الكويت في توفير الحماية للعمالة والمطلوب نحو مكافحة التجاوزات التي تقوم بها وكالات التوظيف بحق العمال الجدد.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا