«ديوان حقوق الإنسان»: الحاجة ملحة لتوفير الحماية الأمنية للمعنفات

دسمان نيوز – أعلن الديوان الوطني لحقوق الإنسان قيام رئيس وأعضاء لجنة الشكاوى والتظلمات في الديوان بزيارة ميدانية مفاجئة إلى مركز فنر للاستماع (وهو مركز مخصص لإيواء النساء المعنفات فوق سن الـ 16 عاماً)، بهدف الاطلاع على مدى تطبيق معايير حقوق الإنسان والضمانات الاجتماعية المتوافرة للنساء المعنفات اللاتي يتم استقبالهن في المركز، والذي بدأ العمل فيه منذ يناير 2022 تحت إشراف المجلس الأعلى للأسرة.

وذكر الديوان، في بيان، أنه «لوحظ أن هناك بعض التحديات والصعوبات التي لابد من الالتفات لها ومراعاتها، من أهمها تعيين الكوادر الوظيفية المتخصصة في المجال الاجتماعي والنفسي والقانوني للتعامل مع الحالات والقضايا الاجتماعية المرتبطة بالنساء، وتوفير سبل التأهيل والمساندة والدعم النفسي الذي قد تحتاجه النساء المعنفات، وضرورة تدريب ودعم الكوادر الوظيفية والعاملين في المركز، وهناك حاجة ملحة لتوفير الحماية الأمنية اللازمة لكل من الكادر البشري والنساء اللاتي يتم إيواؤهن وفق نظام حماية مشدد لضمان السلامة والأمن للجميع».

وأوضح أن المركز بحاجة ماسة إلى توفير ما يلزمه من معدات ومستلزمات لضمان سير العمل بالشكل المطلوب، مبيناً أن اللجنة اطلعت على آلية استقبال وإيواء النساء المعنفات وأطفالهن وآلية تعامل الموظفات العاملات مع الحالات وما تقدمه لهن من جهود لمراعاة الجانبين الاجتماعي والنفسي.

وأكد أن لجنة الشكاوى والتظلمات بالديوان وبعد هذه الزيارة قدمت تقريراً مفصلاً أوضحت فيه مجموعة من التوصيات اللازمة لدعم مركز (فنر) أهمها تعزيز التعاون مع الجهات الحكومية الأخرى ومنها وزارة الداخلية ووزارة الصحة ووزارة العدل ومكاتب الإنماء الاجتماعي بهدف تعزيز التعاون، وتوفير المساندة في العمل التنفيذي وتوفير الضمانات الاجتماعية وتأهيل النساء المعنفات ومراعاة الظروف الخاصة لهن ولأطفالهن.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا