أمراض الكبد أثناء الحمل.. تعرفى على الأسباب والعلامات

دسمان نيوز – أمراض الكبد أثناء الحمل هى سلسلة من الاضطرابات التى تحدث أثناء الحمل وبعد الولادة والتى تسبب خللًا فى وظائف الكبد وخللًا فى القناة الصفراوية، وتواجه نحو 3-10% من النساء شكلاً من أشكال أمراض الكبد أثناء الحمل، وفى هذا التقرير نتعرف على أسباب الإصابة بأمراض الكبد أثناء الحمل والعلامات وعوامل الخطر، بحسب موقع “health“.

وترتبط بعض اضطرابات الكبد بالحمل فقط وتسببها حالات موجودة بالفعل، والتي تتفاقم أثناء الحمل، وتشمل اضطرابات الكبد الخاصة بالحمل:

– القىء المرتبط بالحمل

– الكبد الدهني الحاد من الحمل

– ركود صفراوي داخل الكبد للحمل

– انحلال الدم وارتفاع إنزيمات الكبد وانخفاض الصفائح الدموية

هناك أيضًا بعض المشكلات المتعلقة بالكبد مثل التهاب الكبد الفيروسي التي لا ترتبط بالحمل بأي شكل من الأشكال، ولكنها يمكن أن تؤثر على النساء الحوامل.

 

ما الذى يسبب مشاكل الكبد أثناء الحمل؟

لا يمكن تحديد أسباب الإصابة بأمراض الكبد أثناء الحمل، حيث قد تكون هناك عدة عوامل وظروف أساسية وراء ذلك.

بعض أعراض أمراض الكبد أثناء الحمل هى الحكة الشديدة فى الأطراف، والغثيان، وفقدان الشهية، والتعب الشديد ، والبول الداكن ، وحتى الاكتئاب.

الركود الصفراوى داخل الكبد أثناء الحمل أو أمراض الكبد الأخرى لدى النساء الحوامل يمكن أن يؤثر على الأطفال في الرحم ، ويسبب مستويات مرتفعة من الصفراء التي يمكن أن تضغط على الجنين.

ويمكن أن يؤدي مرض الكبد إلى الولادة المبكرة أو ولادة جنين ميت ، اعتمادًا على شدته.

تشخيص أمراض الكبد أثناء الحمل

من المهم العثور على سبب ومدى تلف الكبد من أجل العلاج. ومن المحتمل أن يبدأ الطبيب بتاريخ طبى ثم يقوم بفحص جسدى شامل، يقترح الأطباء مجموعة من الاختبارات تشمل تحاليل الدم، واختبارات وظائف الكبد لتشخيص أمراض الكبد.

ويقترح الأطباء أيضًا إجراء فحص بدني، والتحقق من مستويات البيليروبين المرتفعة، ومستويات الترانساميناز المرتفعة ، ومستويات حمض الصفراء في الدم لمزيد من العلاجات.

وقد يقترح الطبيب زراعة الكبد وإذا كانت الحالات شديدة فقد يقترح الإجهاض فى الأشهر الثلاثة الأولى.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا