شيرين عبد الوهاب: زوجي ليس رجلا واخشى الا اقيم حدود الله

دسمان نيوز – يبدو أن أزمة الفنانة المصرية شيرين عبدالوهاب وطليقها الفنان حسام حبيب، قد انتقلت من التراشقات الإعلامية، إلى مربع التراشقات القانونية والتقاضي، ما يعني أن الطريق ممهد إلى ساحات القضاء، وسط اتهامات كثيرة متبادلة.

بداية الطريق القانوني، كانت في 3 بلاغات ضد والد حسام، وبلاغ واحد بحق حسام، قدمها الفريق القانوني للفنانة شيرين، الذي يقوده المحامي ياسر قنطوش، وبناء عليها استدعت النيابة العامة المصرية شيرين الخميس، واستمعت لأقوالها لساعات عدة.

وقال مقربون من التحقيقات لـ«الراي»، إن شيرين وصلت إلى مبنى النيابة بصحبة فريقها القانوني، وقدمت أوراقاً تشير إلى تعرضها لعمليات نصب من مطلقها، إضافة إلى تقديمها مقاطع يظهر فيه والد حسام وهو يتحدث عنها ويسبها.

في المقابل، أسرع الفريق القانوني لحبيب، والذي يقوده المحامي جميل سعيد، بتقديم بلاغ إلى النائب العام المصري، متهماً شيرين بسب وقذف وادعاءات بحق حسام ووالده، وأنها على الهواء اتهمته بالسرقة، وهددته.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا