القوى العاملة تفجر مفاجأة للوافدين بشأن صدور إذن العمل الجديد

دسمان نيوز – كشفت مصادر مسؤولة في الهيئة العامة للقوى العاملة عن إجراءات تتخذها الهيئة، بالتنسيق مع الجهات المعنية، لتسريع إجراءات صدور إذن العمل للعمالة المستقدمة من الخارج، بحيث لا تتجاوز فترة صدور الإذن 10 أيام كحدّ أقصى، بدل 3 أشهر التي يستغرقها الأمر في الوقت الحالي.

وقالت المصادر لـ«الراي» إن هناك مقترحاً يتضمن آلية جديدة، تتمثل بالتعاون مع شركة مستشفيات الضمان الصحي «ضمان» التي بدورها ستقوم بالتنسيق مع المستشفيات المعتمدة داخل الدول المصدرة للعمالة، لتقليص فترة الفحص إلى 4 أيام فقط، بواقع يومين للفحص خارج البلاد ومثلهما عقب الوصول، لتستكمل بعد ذلك بقية الإجراءات الأخرى، مشيرة إلى أن «الفترة المستغرقة لإصدار إذن العمل ستقلّص إلى أسبوع أو 10 أيام عوضاً عن الفترة الحالية التي قد تتجاوز 3 أشهر، منذ بدء فحص العامل داخل دولته، حتى دخوله وإجراء الفحص الداخلي وصولاً إلى صدور إذن عمله».

ولفتت إلى أن «مجلس إدارة الهيئة بصدد دراسة مقترح وضع آلية جديدة، الهدف منها تسريع وتيرة فحص العمالة المستقدمة من الخارج، سواء داخل موطنها قبل قدومها، أو عقب دخولها إلى الكويت»، مؤكدة أن «الهدف من وضع تلك الآلية القضاء على طوابير العمالة ومشاهد التزاحم والتدافع التي شهدتها مراكز فحص العمالة الوافدة في الأشهر الماضية، إضافة لتلافي تأخير ظهور نتائج الفحوصات التي قد تستغرق ما يقارب الشهر».

وبينت أنه «في حالة الموافقة على المقترح والعمل به ودخوله حيز التنفيذ، سيكون الأمر اختيارياً لغير الراغبين في الاستفادة منه، وسيضاف إلى آلية العمل الحالية وفق الإجراءات المعتادة الراهنة» موضحة أن «الرسوم المقررة لإتمام الفحوصات وفق الآلية الجديدة ستكون مرتفعة عن الحالية، غير أنه إلى الآن لم يتم وضع تصور لها، وفي انتظار اجتماع جميع الجهات الحكومية المعنية بالأمر».

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا