مندوب ليبيا بالأمم المتحدة يؤكد أن بلاده فى طريقها للعودة للساحة الإفريقية

دسمان نيوز – أكد مندوب ليبيا لدى الأمم المتحدة السفير طاهر السنى إن بلاده فى طريق عودتها بقوة للساحة الأفريقية تدافع عن قضاياها رغم كل التحديات الراهنة.

وأضاف السني – وفقا لوكالة الأنباء الليبية (وال) – في كلمة القاها خلال استضافة بعثة ليبيا الدائمة لدى الأمم المتحدة الاحتفالية السنوية بمناسبة يوم إفريقيا أن ليبيا ستظل فخورة بانتمائها الإفريقي. 

شارك في الاحتفالية عدد من السفراء الأفارقة والدبلوماسيين من مختلف البعثات الدولية، حيث جرى استعراض أهم النجاحات والتقدم الذي أحرزته إفريقيا في مجالات الزراعة والصناعات الغذائية.

كما تم خلال هذه الاحتفالية أيضاً تقديم عرض لمختلف الأطعمة الإفريقية الأصيلة تحت عنوان “إفريقيا تستطيع أن تطعم العالم”.

من جهة أخرى صرحت وكيلة الأمين العام للامم المتحدة لشؤون السياسية روزماري ديكارلو، بإنه على الرغم من جهود الأمم المتحدة في ليبيا لا يزال المأزق السياسي والاقتصادي والأمني ​​مستمرا .

وأعربت ديكارلو خلال جلسة لمجلس الأمن الليلة الماضية ، عن شعورها بالقلق من أن يكون للمأزق السياسي الذي طال أمده في ليبيا تأثير سلبي متزايد على الأمن.

وبحسب التقرير الذي أورد عبر الموقع الرسمي للامم المتحدة،قالت وكيلة الأمين العام “مطلوب جهد منسق وبناء لمنع المزيد من الاستقطاب وإنهاء الجمود السياسي”.

وتابعت “في حين أن قرار وقف إطلاق النار المبرم في 2020 لايزال ساريا لكن لا يزال الوضع الأمني هشا”، مشيرة إلى الاشتباكات التي اندلعت في العاصمة في 17 مايو عقب الأزمة السياسية الأخيرة التي بدأت في مارس الماضي .

وعقدت المستشارة الخاصة للأمم المتحدة ستيفاني ويليامز الأسبوع الماضي، جولة ثانية من المشاورات للجنة المشتركة لمجلس النواب والمجلس الأعلى للدولة في القاهرة لمراجعة الدستور المعدل من أجل طريق ديمقراطي للمضي قدمًا في البلاد.

وتوصل الوفد لاتفاق في عدة مجالات منها الحقوق والحريات الأساسية وهيكل وسلطات البرلمان الجديد المكون من مستويين وصلاحيات رئيس الجمهورية ورئيس الوزراء.

ومن المقرر أن يجتمع الأعضاء مجددا في 11 يونيو المقبل تحت رعاية الأمم المتحدة لعقد جولة نهائية للتوصل إلى توافق في الآراء بشأن وضع اللمسات الأخيرة على الترتيبات الدستورية لإجراء الانتخابات الوطنية الرئيسية التي تم تأجيلها من ديسمبر الماضي على أن تعقد في أقرب وقت ممكن.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا