وزير الأشغال: القيادة السياسية وجَّهت بالنزول إلى الميدان

دسمان نيوز – كشف وزير الأشغال وزير الدولة لشؤون الشباب علي الموسى عن تكليف القيادة السياسية له بضرورة التحرك للمواقع لحل جميع المشاكل والمعوقات التي تواجه المشروعات التنموية.

وقال الموسى لـ القبس عقب زيارته مشروع مطار الكويت الجديد «المرحلة الأولى» أمس إن الوزارة وضعت آلية تقوم على وجود فريق من الوكلاء المساعدين المعنيين يختص بدراسة موقف كل مشروع وحل المشاكل على «طاولة» الاجتماع لتسريع وتيرة العمل.

أوضح علي الموسى أن آلية العمل تعتمد على التحرك مباشرة كفريق عمل واحد عبر التنسيق مع باقي الزملاء الوزراء في الحكومة لحل مشاكل المشاريع التنموية أولاً فأول، وكذلك حل العقبات داخل قطاعات الوزارة المختلفة والمتعلقة بالمشاريع ذاتها. وشدد الموسى على أهمية العمل بروح فريق واحد داخل وزارة الأشغال، وأنه يحرص حالياً على التواجد مع الوكلاء المعنيين داخل كل مشروع لحل مشاكل المشاريع في الموقع أولاً فأول، مشيراً إلى أنه لن يألو جهداً لتسريع وتيرة العمل والتدخل لحل أي مشكلة واتخاذ أي إجراء يخدم المواطن الكويتي ويحقق المصلحة العامة. وذكر أن نسبة الإنجاز في مشروع المطار الذي يعد أكبر مشروع تنموي في البلاد وصلت حتى نهاية ديسمبر إلى %58، وهناك حلول إبداعية وضعت من قبل الفريق المسؤول عن المشروع للتعامل مع تبعات جائحة كورونا التي أثرت في الفترة الماضية على كثير من مناحي الحياة، وأهمها في ما يتعلق بالمشروع زيادة أسعار المواد وتكاليف شحن المواد.

ولفت إلى أن الحلول الإبداعية ضرورة ملحة في مراحل العودة إلى الحياة الطبيعية، وهو ما يتم بالفعل من قبل العاملين في المشروع، فضلاً عن التعاون الكبير من وزارة الصحة لتسهيل إجراءات استقدام العمالة اللازمة للمشروع، إذ يفترض أن يبلغ قوامها حالياً 16 ألف عامل، لكن الموجود فعلياً 8 آلاف، لذا هناك مساع حثيثة للوصول إلى العدد المستهدف. ولفت إلى أن الوزارة حصلت على موافقة اللجنة الوزارية لطوارئ كورونا على تسهيل عملية دخول العمالة المستوفية للاشتراطات، وفي حال وجود نوعيات لقاح في بعض البلدان لا تتوافق مع اشتراطات الصحة يتم إعطاء العمالة اللقاح المعتمد داخل المحجر المقام في المشروع.

وذكر أن أهم ما يتم التعجيل بحله حالياً ما يتعلق بالأمور المالية الخاصة بالمشروع، وقد تم تكليف قياديي الوزارة بتجهيز تقرير ربع سنوي يتضمن كل المعوقات التي تواجه المقاول الرئيسي والوزارة لتسريع أي عقبات تواجه المشروع، لافتاً إلى أن التعليمات تنصب على تسريع دفعات المقاولين في المشروع لزيادة نسب الإنجاز وتدارك أي أعمال متأخرة.

وبيّن أن فريق هيئة الطرق متمكن وقادر على التعامل مع المشكلات المختلفة.

3 مستويات لحلول الأمطار 

أوضح وزير الأشغال أنه عقد اجتماعات عدة مؤخراً لدراسة مشاكل الأمطار الأخيرة، وجرى وضع حلول على 3 مستويات، بعضها سريع، وأخرى متوسطة المدى، تتعلق بالمناهيل الموجودة على البحر، ومن المقرر أن يستعرض قريباً مع إحدى الشركات العالمية أحد الحلول الفعالة الخاصة بها، وأخيراً هناك حل طويل المدى يتعلق بمشروع الأنفاق العميقة التي تعمل الوزارة على تسريع الإجراءات الخاصة به حالياً مع الجهات الأخرى على مستوى الدورة المستندية والدراسات المطلوبة.

ملف الطرق

لفت وزير الأشغال علي الموسى إلى أنه يركز حالياً على دراسة المسائل المختلفة المتعلقة بملف هيئة الطرق، مشيداً بالفريق القائم على الهيئة الذي وصفه بأنه فريق متمكن ومتميز ويأمل منه الخير الكثير لمصلحة الكويت.

الحزمة الثالثة

قال الموسى إن الحزمة الثالثة من مشروع المطار جرى إغلاق العطاءات الخاصة بها مؤخراً من قبل الجهاز المركزي للمناقصات، وهي الآن في طور مرحلة الفحص الفني للعطاءات، تمهيداً للمضي قدماً في الإجراءات التعاقدية الخاصة بها لأهميتها الكبيرة كجزء مكمل للمشروع.

7  خطوات لتسريع التنمية

1 – التنسيق المكثف مع الوزراء

2 – عمل حكومي بروح الفريق الواحد

3 – التحرك للمواقع لحل المشاكل

4 – خطة عاجلة لتسريع وتيرة العمل في المشاريع

5 – التواجد مع الوكلاء المعنيين داخل كل مشروع

6 – إجراءات لخدمة المواطنين لتحقيق المصلحة العامة

7 – تسهيل إجراءات استقدام العمالة اللازمة للمشاريع

أعمال إزالة الهيكل الحديدي الداعم المؤقت لسقف مبنى المطار

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا