استجواب حمد جابر العلي .. تصفية حسابات

بقوة الحجة والكلمة واعتمادا على الدستور والقانون فند نائب رئيس الوزراء وزير الدفاع الشيخ حمد جابر العلي الصباح محاور استجاوبة الخمسة المقدمة من النائب حمدان العازمي واتضح ان القضية برمتها تبدو شخصيه كما وصفها الشارع الكويتي والمتابعين للمشهد وكما اتضح ان هناك صفقات سياسية قد تبدو بعيدة عن المصلحة الوطنية ، الوزير الذي وقف على المنصة قدم أدلة تدحض ما ذكره النائب وهو ما اكسبته ثقة شعبية ورسمية تؤكد أنه يسير على الطريق الصحيح خدمة للوطن والمواطن

العلي أكد مجدداً أن فتح باب الالتحاق بالجيش للمرأة الكويتية سيكون مقتصراً على العمل في هيئة الخدمات الطبية والخدمات المساندة وهي التخصصات التي تعمل بها المرأة حالياً في وزارة الدفاع ولم يتم التطرق إلى حمل السلاح ، اضافة الى مميزات القرار على أخت الرجال ، ولفت إلى أن اربعة وثلاثين دولة إسلامية سمحت للمرأة بالالتحاق بالخدمة العسكرية ومنها دول عملت فيها المرأة في الأعمال الميدانية ومنها دول مجلس التعاون

كما وضح وزير الدفاع ابعاد قضية اليوروفايتر والإجراءات التي تم اتخاذها بكل شفافية ووضوح وتمسك الوزير بالحفاظ على حقوق الدولة واموالها مع الالتزام بالدستور والقانون في كل مايتعلق بمعاملات الوزارة وعلاقة الوزير بالسلطة التشريعية ورده على كافة الاسئلة النيابية

ومن خلال رده على المحاور الخمس اتضح ان الكويت على موعد مع شخصية قيادية تستحق الدعم والتأييد لأنها مكسب للوطن وان الصراع السياسي والادوات الدستورية يجب ان يتم ابعادها عن المصالح الخاصة وشخصنة الأمور لأن الكويت لن تتقدم ولن تحدث تنمية حقيقة الا بالتعاون الحقيقي وان تصبح مصلحة الكويت اسلوب عمل وليس مجرد شعارات

دسمان نيوز

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا