تفاصيل برنامج تلمذة للسدو والبناء التقليدي بالطين بالسعودية

دسمان نيوز – أطلق المعهد الملكي للفنون التقليدية بالسعودية،  برنامج التلمذة في الحرف التقليدية، والذي يُعد الأول من نوعه على مستوى المملكة، ويشمل في مرحلته الأولى حرفتي النسيج التقليدي (السدو) والبناء التقليدي بالطين.

وأشارت وكالة الأنباء السعودية (واس) إلى أن البرنامج يهدف إلى نقل المعرفة النظرية والخبرة العملية بأدق التفاصيل بمحاكاة كبار الحرفيين وبما يسهم في المحافظة على التراث الأصيل وإعادة إحياء الفنون التقليدية.

وأوضح وزير الثقافة الأمير بدر بن عبدالله بن فرحان “أن الحرف التقليدية هي جزء من تاريخنا الأصيل الذي يجب أن نحافظ عليه ويتوارثه الجميع، وأن نعمل على تطويره بكل محتوياته من عناصر جمالية وفنية قيمة وتطويرها”، مؤكدا أن إطلاق برامج التلمذة هو خطوة مهمة لنقل تلك الفنون للمهتمين بها، بما يخلق لهم فرص عمل مبتكرة، ويسهم في تحقيق خطط وزارة الثقافة وينسجم مع أهداف رؤية 2030.

ويستمر البرنامجان التدريبيان على مدار 30 أسبوعاً، ويركزان على محاكاة وتعلم التقنيات مباشرة؛ من خلال الحرفي الخبير للمحافظة على استدامة تأصل الحرفة في تراث المملكة العربية السعودية، وفتح أبواب مستقبلية لمشاريع نوعية تستمد قوتها من أصالة فنون المملكة الأصيلة.

يذكر أن المعهد الملكي للفنون التقليدية والذي يرأسه فخرياً ولي العهد الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود يُعد الوجهة الثقافية لإبراز الهوية الوطنية، وإثراء الفنون التقليدية السعودية محلياً ودولياً، وجرى تأسيسه في الرياض عام 2021، ضمن برنامج جودة الحياة، ويعد أحد برامج رؤية المملكة 2030.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا