عاجل.. وفاة رئيس دولة مالي

دسمان نيوز – تُوفي ، اليوم الأحد، رئيس مالي السابق إبراهيم بوبكر كيتا الذي حكم الدولة الواقعة في غرب افريقيا بين عامي 2013 و2020 عن عمر ناهز 76 عاما في باماكو، وفق ما أفادت عائلته.

وكان كيتا قد أمضى عامين من ولايته الثانية التي تستمر خمس سنوات عندما واجه عام 2020 احتجاجات واسعة في الشوارع ضد حكومته وأطاح به الجيش الذي يخضع الآن لعقوبات إقليمية بعد نكثه بتعهد اعادة البلاد الى الحكم المدني.

وقال أحد أفراد العائلة لوكالة فرانس برس إن الرئيس ابراهيم بوبكر كيتا «توفي هذا الصباح عند الساعة 09،00 ت غ في منزله» في باماكو.

وأكد هذه المعلومة عدد من أفراد الأسرة، لكن لم يتم الكشف عن سبب الوفاة.

وفي الأسابيع التي سبقت انقلاب عام 2020 واجه كيتا احتجاجات شعبية أججتها طريقة تعامله مع التمرد الجهادي وفشله في ايجاد حلول للوضع الاقتصادي المتعثر.

كما أدى بطء الإصلاحات السياسية وتردي الخدمات العامة وتفشي الفساد إلى تغذية المشاعر المعادية لكيتا وخروج عشرات الآلاف من المتظاهرين إلى الشوارع.

وفي 18 أغسطس 2020 أجبر ضباط عسكريون شبان كيتا على التخلي عن منصبه بعد قيامهم بانتفاضة في قاعدة بالقرب من باماكو قبل انتقالهم إلى المدينة حيث احتجزوا كيتا وقادة آخرين.

وبضغط من المجموعة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا «إيكواس»، أطلق المجلس العسكري الذي انبثق من التمرد سراح كيتا في 27 أغسطس وسمح له بالعودة الى مقر اقامته حيث وضع تحت المراقبة.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا