‏كوكب آخر .. بـ قلم علاء مبروك

الدنيا مليئة بالمشاكل الاقتصادية والسياسية مشاكل اليوم والغد لاندير رؤاسنا إلى الوراء ونجد لكل مشكلة اكتر من حل وانا اليوم اتحدث عن حل ليست مشكلة بل نموذج من الاعجاز ولا ابالغ من دولة متخلفة علميا فقيرة ليس عندها اي موارد طبيعية وتحتاج إلى الغير من الدول ادركوا حقيقتهم وكان ذلك في منتصف القرن الماضي وقالو لانفسهم اين نحن وكان الجواب ببساطة نحن جاهلون ولكن نريد أن نتعلم وسوف نتعلم هم يا سادة اليابانيون واجتمعوا واتفقوا على أن الغرب يجب أن يعلمهم واتو بالانجليز ليعموهم بناء السكة الحديد والموصلات والفرنسيين ليعلموهم الدستور والقانون والالمان ليعموهم الصناعة والامريكان ليعلموهم بناء المدارس وارسلو عشرات إلى اوروبا وعشرات الى أمريكا لكي يعرفوا ويتعلموا كيف تقدمت هذه الشعوب.

يجب ان نتعلم منهم في اسرع وقت وسوف نتعلم ونتقدم وسوف نعتمد على غيرنا اولا ثم على انفسنا ثم نوالي العلم والتقدم سر دون أن يلاحظ أحد وعكفوا على البحث والتحليل وكانت البداية للانطلاق العلمي والابداعي وتوقف هذا عندما ضربها الامريكان بالقنابل الذرية وبعدها قام العملاق الياباني مرة أخرى من الهزيمة إلى قمة الانتصار وضرب أمريكا والعالم في مصانعها واسواقها وشركاتها بالعلم والمعرفة وماوصلت اليه اليابان نظر العالم اليها نظرة أخرى وهي كوكب اليابان وهذه الوصفة السحرية بدا بها أيضا حاكم مصر محمد علي وكانت بداية مصر الحديثة على يده العبرة او الوصفة والمعجزة .

الدماغ وهو الادراك هو أعظم كنز عند الانسان ومعرفته لنفسه وماذا يريد ثم يعرف كيف يحققه وان المعرفة بداية العلم ومن العلم تأتي القوة والنجاح والحل لجميع مشاكلنا.

الكاتب الصحفي المصري
أ. علاء مبروك

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا