كيف تزرع المشمش؟! بقلم : بسام العسعوسي

دسمان نيوز – القبس – بسام العسعوسي – صدق أو لا تصدق عزيزي القارئ الكريم أن:
المجلس الأعلى للتخطيط انتهت مدة أعضائه، ولم يتم اختيار أعضاء المجلس الجديد.

لجنة المناقصات المركزية كذلك انتهت مدة الأعضاء، ولم يتم تعيين الأعضاء الجدد، والمشاريع معلقة ومتعطلة في اللجان.

مدير الجامعة والتطبيقي بالوكالة.

‏هيئة شؤون القصر مديرها بالوكالة.

‏الأمانة العامة للأوقاف مديرها بالوكالة.

وكيل وزارة الكهرباء والماء بالإنابة.

‏الرئيس التنفيذي لمؤسسة البترول رئيسها بالوكالة.

‏وكيل وزارة المالية والوكلاء المساعدون بالوكالة.

وكيل وزارة الأشغال بالإنابة.

وكالة الأنباء الكويتية رئيسها بالوكالة.

‏وكيل وزارة التجارة بالوكالة.

الهيئة العامة للقوى العاملة مديرها موقوف عن العمل.

وإذا ما صدقت أن ما سبق أعلاه عينة بسيطة مما يحدث في الإدارة الحكومية التنفيذية، فإنك قطعاً سوف تقف فاغراً الفاه، متعجباً كيف يسير البلد، وما هي حقيقة برنامج عمل الحكومة الذي قدمته لمجلس الأمة قبل أيام، وكيف ستحقق الخطط والاستراتيجيات والبرامج، وهل فعلاً هناك إدارة حكومية جادة في الإصلاح والتطوير، مع العلم بأن أحد أهم العوامل لتحقيق التنمية هو وجود إدارة حكومية فاعلة، وهل بالفعل تملك الحكومة برنامجاً حقيقياً للنهوض بالدولة؟ والسؤال الأهم ألا يوجد في الكويت رجال ونساء من ذوي الكفاءة والإخلاص مؤهلون وقادرون على إدارة تلك المرافق المهمة والحساسة؟ وإذا لا يوجد، فلماذا لا نستورد بما أننا في بلد يصدر النفط ويستورد كل شيء؟ لكنني على يقين تام بأن في الكويت الكثيرين ممن لديهم القدرة على التميز والإبداع، وممن يملكون التخصصات والأفكار والمؤهلات والأمانة والنزاهة، لكن لم تعطَ لهم الفرصة، لأن سياسة «هذا ولدنا وهذاك ولد فريجنا» هي السائدة في التعيين، وهذه الطريقة قد قتلت الطموح والإخلاص لدى الكثيرين.

للأمانة لا أجد أنني بحاجة لأن أضيف، فالمكتوب يقرأ من عنوانه كما يقولون، فمن أين سوف يأتي النجاح والتطور والإبداع؟

كلنا نريد لبلادنا أن تنجح وتتطور، والوطن أهم من الجميع، لكن النجاح لا يأتي بالتقاعس والتراخي، فالبلد بحاجة إلى نفضة، وجريمة السكوت والتحلطم على ما يجري في الإدارة الحكومية!

بسام العسعوسي

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا