سمر صلاح تكتب: من زاوية ثانية

دسمان نيوز – أنا ماشى ومش هكمل رغم أن مش دة القرار الصح… الفراق من زاوية تانية غير أنها “ندالة”.

مفيش حد في الدنيا بياخد كل حاجه حواليه هو عاوزها .. وان فيه اوقات بيكون لازم نستغنى عن حاجه عشان نعرف نكمل مع حاجات تانيه ، حتى لو الحاجه اللي هنتنازل عنها دي مهمة جدا بالنسبالنا وشايفين اننا هنتعب من غيرها…

انك تبقى شايف إن لو العلاقة دي خلصت هتموت .. وتلاقي نفسك مش بتموت وبتكمل ..إن مفيش حاجه مبتخلصش و مفيش حاجه فالدنيا أبدية .. لا الحب ولا العذاب والوجع.

ممكن أوي نكون لسه بنحب حد و بنتمنى نكون معاه .. وهنتعب جدا في بعده .. بس علاقتنا معاه هتكون سبب في تعاسة تانيه ليه أو لينا.. او استنفذت مننا ومنه طاقة ومجهود وتعب كبير .. ف نوصل لنقطة نلاقي مقاومتنا فيها بتقل .. وبنضعف أوي .. ف نقرر نبعد .. ونبعد بكامل إرادتنا .. حتى وان كانت مع كامل وجعنا…

فيه حواجز كتير بتكون اكبر مننا .. ف مش لازم نقفش اننا نعافر ونتخانق مع الدنيا و نعاند ف اننا نكمل وخلاص حتى واحنا شايفين ان اخر الطريق برضو سد .. واننا هنتعب وبس .. ومش هنلاقي فايده في الآخر من المعافرة دي.

البنت محتاجه راجل يحسسها بالأمان .. أكتر من راجل يحبها .. راجل يطمنها .. يخليها تقدر تأسس بيت واسرة و تنام وهي متطمنة و مش شايله هم بعده عنها .. او وجعه ليها .. وتصحى الصبح وهي مش خايفة ان فجأه متلاقيهوش جنبها.

و الراجل غالباً بيكون عنده حب الامتلاك .. شايف دايما ان البنت دي من حقه .. بتاعته هو بس .. دايما موجوده ودايما تتحمل و فكرة البعد نفسها متجيش على بالها تماما .. مهما حصل منه ليها .. او مهما حصل بينهم عموما.

ممكن أوي البنت هي اللى تقرر تمشى .. و مش هتقول كده لمجرد انها تحاول تثبت للي قدامها ان هي هتقدر تبعد وعشان تقويه على انه يبعد عنها وهو مرتاح .. عشان بعده في مصلحته و مصلحتها .. على الرغم ان من جواها بتقوله “محبتش غيرك ولا هحب غيرك بالشكل ده”.

احيانا كتير كلمة اسف بيشوفها طرف انها حل لكل المشاكل او انها هتريح الطرف التاني ..بس بالعكس كلمة اسف ف اللحظة دي بتدبح الطرف التاني وتموته .. لأن الاسف مش هيداوي جرح ولا وجع .. ولا هيشيل تعب سهر ليالي ولا عذاب ولا ألم ولا هيعوضنا عن حبنا ولا بعده عننا.

الحب كل ما كبر جوانا كل ما فعلا بيخلينا قادرين نسيب اللي بنحبه يمشي .. هو انه يخلينا نقدر ندي .. حتى روحنا .. ونخسر سعادتنا عشان سعادة اللي بنحبه .. 

أن الحب هو انك تقدر تقوله أمشي ومتبصش وراك .. وانت من جواك روحك بتتفتت و بتنادي عليه ومش عاوزه حاجه من الدنيا غيره و دى مش مثالية خالص و لا تضحية و تسامح أوفر زى الأم اللى بتجهز شنطة ابنها و بتشجعه على السفر و هي عارفة انه هيبعد عنها بس عشان مصلحته .. زى الأب اللى بيوصل بنته لبيت جوزها رغم أنه مش هيقدر يعيش بعيد عنها بس عارف أن دى سعادتها.  

أنا شخصياً .. دايماً شايفة ان قمة الحب فعلياً إننا رغم وجعنا نفضَل اللي بنحبه على نفسنا .. نقدر نديه روحنا .. ونسيبها معاه .. ونبعد عشان هو يبقى مبسوط ف حياته .. الحب مش أنانية .. مش امتلاك .. لأ الحب انك تحس انك فرحان ومبسوط لو اللي بتحبه مرتاح .. حتى لو راحته دي بتتمثل ف بعده عنك .. ف وجعك انت .. ف ضياع حلمك .. ف تدمير جزء كبير جواك .. ف حته منك بتخرج وتبعد عنك للابد و مش تعرف تستردها تاني أبداً .. ف احساس هيروح منك  ومش هتعرف تحس زيه مع حد تاني. 

عارفة أن معظم الناس مش هيعجبها الكلام وهتقول كلام مسلسلات وان مفيش حب كده .. ومفيش حد بيضحي بسعادته عشان سعادة حد .. بس انا متأكده ان فيه .. ومن وجهة نظري الشخصية أن الحب اللي بنضطر نضحي فيه بالشخص نفسه عشان هو يبقى سعيد .. ده أكبر وأصدق وأعمق اشكال الحب على الإطلاق.

وغالباً اللي بيوصل للمرحلة دي من الحب والتضحية .. مش بيهمه بعد كده اللي حواليه يشوفوا ده ازاي .. او ان حتى الشخص اللي هو بيحبه يحس انه فرط فيه .. او بيترجم التضحية دي ازاي .. لأن وقتها بيكون مقتنع جدا ان سعادة الشخص اللي هو بيحبه أهم من كل حاجة .. و أي حاجه تانية ملهاش اي قيمة قدام السعادة دي .. حتى لو الشخص التاني نفسه فهم غلط .. برضو اللي بيضحي بيفضل متأكد و واثق انه عمل الصح عشان خاطر حبيبه .. و ضحى بحبه نفسه عشان اللي بيحبه. 

معادلة غريبة و مش مفهومة .. بس هيفهمها كويس ويقدرها و يعترف بصحتها اللي حب بجد.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا