دراسة: أوميكرون قد يسبب الإصابة الثانية بكورونا أكثر 3 مرات من المتحورات الأخرى

دسمان نيوز – قالت دراسة أولية أجراها العلماء فى جنوب أفريقيا، إن متحور كورونا الجديد أوميكرون يمكن أن يسبب الإصابة بالفيروس مرة أخرى ثلاث مرات أكثر من المتحورات السابقة مثل دلتا وبيتا، بحسب ما ذكرت صحيفة واشنطن بوست.

وأدى تحليل العلماء لنحو 2.8 مليون عينى إيجابية لفيروس كورونا فى جنوب أفريقيا، منها 35 ألف و670 يشتبه فى أنها إصابة ثانية، إلى استنتاج الباحثين أن متحور أوميكرون لديه قدرة كبيرة على تجنب الحصانة التى توفرها الإصابة السابقة.

وقال العلماء إن الإصابة مرة أخرى تقدم تفسيرا جزئيا للكيفية التى ينتشر بها المتحور الجديد، ووجد الباحثون أن الخطر المتزايد بإعادة الإصابة مرة أخرى متسق بشكل كبير مع ظهور متحور أوميكرون فى جنوب أفريقيا.

ولفتت الصحيفة إلى أن هذه الدراسة أولية ولم يتم مراجعتها بعد.

وقالت واشنطن بوست إن الأسئلة المتعلقة بمستوى الحماية التى توفرها اللقاحات ضد المتحور الجديد تظل بل إجابة، حيث لم يتاح للعلماء الوصول إلى البيانات المتعلقة بالتحصين. إلا أن خبيرة الأوبئة فى جنوب أفريقيا جوليت بوليام، وواحدة من مؤلفى هذه الدراسة، قالت إن اللقاحات تظل تقدم على الأرجح الحماية الأكثر فعالية ضد الإصابة بالمرض الخطير والوفاة.

وكتبت بوليام على تويتر تقول إن معرفة أن أوميكرون ربما يؤدى إلى الإصابة مرة أخرى أمر هام، فالحصانة التى توفرها الإصابة السابقة كانت عاملا أساسيا فى المساعدة على إدارة الوباء فى دول مثل جنوب أفرييقيا وبوتسوانا، التى كان لديها معدلات تطعيم ضعيفة.

ومن المعروف أن المتحورات الأخرى تسبب العدوى مرة أخرى أيضا، إلا أن الدراسة الأخيرة تشير إلى أن الخطر المرتبط بالإصابة مجددا يظل مستقرا فى المتحورات الأخرى، مما يسلط الضوء على أهمية النتائج على أوميكرون.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا