رئيس الجمعية العامة للأمم المتحدة: كورونا والإيدز يؤثران على نمو الدول الاقتصادى

دسمان نيوز – قال عبدالله شاهد رئيس الجمعية العامة للأمم المتحدة، إن هناك صلة بين فيروس كورونا المستجد وفيروس نقص المناعة البشرية “الإيدز”، مشيرا إلى أن الفيروسين يؤديان إلى تفاقم عدم المساواة ويؤثران على الناس، “لا سيما فيما يتعلق بالحصول على العلاج والخدمات الصحية“، جاء ذلك خلال اجتماع للجمعية بعنوان “إنهاء عدم المساواة، إنهاء الإيدز”.

وأضاف رئيس الجمعية العامة للأمم المتحدة، أن فيروسي كوفيد ونقص المناعة البشرية لا يؤثران فقط على صحة الأفراد، بل يؤثران أيضا على الأسر والمجتمعات والتنمية والنمو الاقتصادى للدول.

وأشار رئيس الجمعية العامة إلى أنه بعد عقدين من انعقاد الدورة الاستثنائية للجمعية العامة بشأن فيروس نقص المناعة البشرية / الإيدز – وهي أول جلسة على الإطلاق تتناول قضية صحية – أصبح فيروس نقص المناعة البشرية / الإيدز مرضا يمكن الوقاية منه وعلاجه.

وشدد رئيس الجمعية على أهمية التعلم من الأخطاء التي ارتكبت في ذلك الوقت، مثل إخفاء التشخيصات بسبب وصمة العار الاجتماعية، والمعلومات الخاطئة عن الوقاية أو العلاج، وواضعي السياسات الذين أخروا العمل، داعيا جميع أصحاب المصلحة إلى حماية حقوق الإنسان للجميع وضمان الوصول إلى الخدمات الصحية دون وصمة العار والتمييز”.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا