الناتو: موسكو ستواجه عواقب ملموسة حال اتخاذ إجراءات عدائية ضد أوكرانيا

دسمان نيوز – قال الأمين العام لحلف شمال الأطلسى “الناتو” ينس ستولتنبرج، إن موسكو ستواجه عواقب ملموسة، ولا سيما فى المجالين الاقتصادى والسياسى، إذا تجرأت على اتخاذ إجراءات عدوانية جديدة ضد أوكرانيا.

وأضاف ستولتنبرج ـــ في تصريحات أوردتها وكالة أنباء “يوكرينفورم” الأوكرانية، اليوم الثلاثاء، إن هناك أسبابًا للقلق بشأن التعزيزات العسكرية الروسية بالقرب من حدود أوكرانيا، لكن لا ينبغي أن يكون هناك شك في تصميم الناتو على الدفاع عن جميع الحلفاء فى المنطقة.

وتابع :” نرسل رسالة واضحة إلى روسيا مفادها أنه ستكون هناك عواقب إذا استخدموا القوة العسكرية ضد أوكرانيا مرة أخرى”.

وذكرت وسائل إعلام غربية نقلا عن مسؤوليين من الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبى أنه تم رصد تحركات للقوات الروسية على الحدود مع أوكرانيا ولوحظت “حركة غير عادية” للمعدات والجيش في المناطق الغربية لروسيا.

وفى وقت سابق، اتهمت المخابرات الخارجية الروسية، الولايات المتحدة الأمريكية وبريطانيا بالعمل على تأجيج الصراع بين روسيا وأوكرانيا عن طريق منطقة “دونباس”.وذكر المكتب الصحفي لجهاز المخابرات الخارجية الروسية، في بيان صحفي اليوم الثلاثاء، أن الأمريكيين والبريطانيين يقومون بتأجيج الصراع بشكل مصطنع من أجل محاولة إبراز روسيا بأنها المسؤولة عن جميع المشاكل، التي تتزايد على الحدود الأوكرانية”. وأشار إلى أن السلك الدبلوماسي لدول الاتحاد الأوروبي في حالة ارتباك لأنه يدرك أن الأمريكيين والبريطانيين يقومون بتأجيج الصراع بشكل مصطنع من أجل تقديم روسيا على أنها المتسبب بجميع المشاكل. وقال:” في أوروبا اليوم، لا يرون احتمالات تحويل أوكرانيا إلى شريك متحضر يمكن التنبؤ بسياسته وتصرفاته”..مؤكدا أن الولايات المتحدة باتت أكثر نشاطا وصرامة في محاولة حشد دعم أوروبا لاحتواء روسيا.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا