مستشار الأمن القومى العراقى يكشف تفاصيل محاولة اغتيال مصطفى الكاظمى

دسمان نيوز – كشف مستشار الأمن القومى العراقى قاسم الأعرجى، اليوم الاثنين، تفاصيل محاولة اغتيال رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمى، فيما أشار إلى مكان تواجد الأخير اثناء عملية الاستهداف.

وقال الأعرجى فى مؤتمر صحفى اليوم الاثنين أن “لجنة التحقيق تشكلت برئاستنا وعضوية مكتب رئيس الوزراء ووزراء ومسؤولين أمنيين بالعراق، واستضافت شخصيات مهمة من ذوى الاختصاص لمقتضيات التحقيق، وثبت لديها أن الهجوم على منزل رئيس الوزراء تم بطائرتين مسيريتين، عبر إلقاء مقذوفين سقط أحدهما على سطح منزل الكاظمى والثانى فى باحته”، لافتًا إلى أن “أحد المقذوفين انفجر والثانى لم ينفجر وحصلنا على إحداثيات الطائرة التى استهدفت المنزل”.

وأضاف، أنه “تم إرسال فريقين من مكافحة المتفجرات والأدلة الجنائية إلى مسرح الجريمة وأخذت المبارز الجرمية، وتم العثور على مقذوف ثان لم ينفجر بسطح المنزل فى اليوم الثاني”، معتبرًا ذلك الهجوم بأنه “يؤكد الاستهداف المباشر لحياة رئيس الوزراء العراقى”.

وتابع، “تفاجأنا بقيام مفرزتين تابعتين لمكافحة المتفجرات والأدلة الجنائية بتفجير المقذوف دون رفع البصمات”، مشيرًا إلى أن “لجنة التحقيق قررت سجن مفرزتين مسؤولتين عن تفجير المقذوف وتحويلهما لوزارة الداخلية العراقية”، مؤكدًا أن “التحقيق سيتوصل لمعرفة الأسباب وراء عدم رفع البصمات وتفجير المقذوف”.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا