أذربيجان تحتفل بيوم النهضة الوطنية

دسمان نيوز – باكو – “حركة الميدان” عامل رئيس في استقلال أذربيجان ولعبت دورا هاما في سقوط الاتحاد السوفياتي

تحتفل جمهورية أذربيجان اليوم الأربعاء بيوم النهضة الوطنية ومرور 29 عاما على “حركة الميدان” في أذربيجان، حيث تحتفل أذربيجان منذ عام 1992 بيوم 17 نوفمبر باعتباره يوم النهضة الوطنية في البلاد.

وتعود هذه المناسبة إلى تجمع مئات الآلاف من الشعب الأذربيجاني في ميدان التحرير في 17 نوفمبر عام 1988 محتجين على السياسة المزدوجة التي مارستها موسكو ضد أذربيجان، ومن ثم وضع أساس العملية التي تسمى بـ”حركة الميدان”.

كما أن متطلبات الأرمن عن إلحاق أراضي أذربيجان والحركة الإنفصالية المنفذة من قبل أرمينيا في “كاراباخ” الجبلية التى تسببت في طرد مئات الآلاف من الأذربيجانيين من ديارهم وضعت أساسا لحركة الميدان في17 نوفمبر1988، حيث اجتمع الشعب الأذربيجاني في الميدان العام بالعاصمة “باكو” وبدأوا في إجراء مظاهرات إحتجاجية من أجل عرقلة هذه المشاكل التي كانت نتيجة السياسة غير المستقرة لموسكو والسلطة المحلية.

وقد شارك ملايين من الناس في المظاهرات التي دامت 17 يوما، والتي كانت من أكبر المظاهرات التي شهدتها جمهوريات الاتحاد السوفياتي.

وأكد معظم الدارسين الذين يقومون بالتحقيق من عملية سقوط الاتحاد السوفياتي أن “حركة الميدان” التي بدأت في أذربيجان لعبت دورا هاما في سقوط الاتحاد السوفياتي، حيث تعتبر حركة التحرير الوطنية هذه عاملا رئيسيا في استقلال أذربيجان.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا