الاتحاد المكسيكي يلجأ للتحكيم الرياضي حال استمرار عقوبته من فيفا

دسمان نيوز – أعلن الاتحاد المكسيكي لكرة القدم أنه سيطعن في قرار الاتحاد الدولي للعبة (فيفا) بمعاقبة المنتخب الأول بخوض مباراتيه الرسميتين المقبلتين على أرضه بدون جمهور.

قال رئيس الاتحاد، يون دي لويسا، الأربعاء إن الاتحاد المكسيكي مستعد للجوء إلى محكمة التحكيم الرياضي إذا لم يتم أخذ حججه في عين الاعتبار.

وأوضح دي لويسا في مؤتمر صحفي أنه لا يمكنه الخوض في تفاصيل نظرا لأنه لم يتم تقديم الطعن حتى الآن للفيفا.

وكان الفيفا قد أعلن في مطلع الشهر الجاري معاقبة الاتحاد المكسيكي بغرامة قدرها 108 آلاف و860 دولار وبخوض مباراتين على أرضه بدون جمهور بسبب هتافات لمشجعي منتخب “التري” تم اعتبارها معادية للمثليين خلال مباراتي الفريق الشهر الماضي أمام منتخبي كندا وهندوراس على ملعب “أزتيكا” في التصفيات المؤهلة لمونديال 2022 في قطر.

وقال دي لويسا “نعمل على تجنب أي عمل تمييزي في ملاعبنا. هذه هي استراتيجيتنا وسنفعل ذلك. نبلغ الفيفا أنه من الأسهل المضي قدما في هذا في الملاعب الممتلئة ، مع جماهيرنا، وليس في الملاعب المغلقة“.

وبحسب دي لويسا، فإذا لم يرفع الفيفا العقوبة عن المكسيك فمن المحتمل أن ينقل الاتحاد القضية لمحكمة التحكيم الرياضي.

وفي حالة الإبقاء على عقوبة الفيفا، فإن المكسيك ستخوض بدون جمهور مباراتيها في ملعب “أزتيكا” أمام كوستاريكا في 30 يناير المقبل وبنما في الثاني من فبراير.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا