رئيس مجلس الوزراء العراقى يدعو إلى إطلاق حملة لإعادة إعمار مدينة الصدر

دسمان نيوز – أجرى رئيس مجلس الوزراء العراقى مصطفى الكاظمي، اليوم الأربعاء، جولة فى أحياء مدينة الصدر وشوارعها شرقي بغداد، التقى خلالها عدداً من المواطنين الذين هنأوه بالسلامة والنجاة من الاعتداء الإرهابي الآثم الذى استهدفه.

وأجرى الكاظمي – بحسب بيان للحكومة العراقية – جولة في شارع الفلاح وسط مدينة الصدر، واطلع على سير أعمال التأهيل والإكساء والتبليط التي باشرت بها أمانة بغداد والدوائر الخدمية، واستمع لاحتياجات المواطنين ومطالبهم، ووقف على مستوى الخدمات المقدمة لهم،

ووجه الكاظمى الدوائر الحكومية المعنية بتخطي العقبات التي تعيق تقديم أفضل الخدمات، داعيا إلى إطلاق حملة لإعادة إعمار مدينة الصدر تكون مدخلاً لإعمار مدينة بغداد وباقي المحافظات، وفق استحقاق المواطن العراقي بالعيش الكريم والخدمات المناسبة.

إلى ذلك، أجرى رئيس مجلس الوزراء العراقى زيارة تفقدية لدار العطاء لرعاية المسنين في منطقة الرشاد شرق بغداد، ووضع حجر الأساس للمبنى الجديد للدار، الذي سيشيد بدعم من البنك المركزي العراقي ورابطة المصارف ضمن مبادرة صندوق المبادرات المجتمعية (تمكين)، وبالتعاون مع الأمانة العامة لمجلس الوزراء.

وقال الكاظمى إن هذه الخطوة تأتي من أجل تقديم العرفان لهذه الشريحة التي خدمت العراق، وقدمت العطاء في مختلف الوظائف أو الأدوار، ولها الحق الآن في الرعاية والاهتمام. وإن هذه الدار ستشيد وفق أفضل المواصفات المطلوبة خدمة لشريحة المسنين.

واطلع الكاظمي على أحوال النزلاء وأوضاعهم ومستوى الرعاية المقدمة لهم، والتقى بالكادر المشرف على تأمين الخدمات لنزلاء الدار، وقيّم أداءهم الإنساني عالياً، مؤكداً أهمية الرعاية المعنوية والمادية والصحية المقدمة للمسنين، ووجه بتلبية احتياجاتهم، والوقوف على طلباتهم.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا