ألمانيا تحبس زوجة داعشى تركت طفلة يزيدية تموت من العطش عقابا على تبليل فراشها

دسمان نيوز – أصدرت محكمة ميونيخ الألمانية، حكمًا بالسجن 10 سنوات على داعش، تسببت فى قتل فتاة يزيدية تبلغ من العمر خمس سنوات، بعد تقييدها بالسلاسل فى الشمس وتركتها تموت من العطش كعقاب على تبليل الفراش بالسجن عشر سنوات بتهمة “جريمة حرب ”.

 وأُدينت جينيفر وينيش، 30 عامًا، من مدينة لوهان فى ولاية سكسونيا السفلى، بارتكاب جريمتين ضد الإنسانية فى شكل الاسترقاق، فضلًا عن المساعدة والتحريض على قتل الفتاة وكونها عضوًا فى منظمة إرهابية.

واعتنقت وينيش الإسلام فى عام 2013 وشقت طريقها إلى العراق للانضمام إلى الدولة الإسلامية، حيث اشترت هى وزوجها امرأة أيزيدية وطفلها كعبيد فى المنزل وفقًا للمحكمة.

وقال ممثلو الادعاء خلال المحاكمة “بعد مرض الفتاة وبلل فراشها، قام زوج المتهم بتقييدها بالسلاسل إلى الخارج كعقاب وترك الطفلة تموت موتًا مؤلمًا من العطش فى الحر الشديد، والمتهمة سمحت لزوجها بذلك ولم تفعل شيئًا لإنقاذ الفتاة.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا