ماليزيا تبدأ التطعيم بالجرعة الثالثة بلقاح “فايزر” للحاصلين على “سينوفاك”

دسمان نيوز – تبدأ وزارة الصحة الماليزية، تمديد تطعيم الجرعة المعززة ضد فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) من نوع “فايزر” لمن أكمل التطعيم بلقاح “سينوفاك”، وذلك بعد تطعيم الجرعة الثانية بثلاثة أشهر على الأقل. ونقلت وكالة الأنباء الماليزية عن وزير الصحة خيري جمال الدين قوله “إنه سيتم إعطاء التطعيم بالجرعة المعززة للمحصنين بلقاح “سينوفاك” المؤهلين بدءا من اليوم، بشكل تدريجي في جميع أنحاء البلاد”. وأوضح أنه سيتم البدء بإعطاء الجرعة المعززة لمن فوق 60 عاما، بناء على توصية فريق الخبراء الاستشاري الاستراتيجي بشأن التطعيم من منظمة الصحة العالمية خلال اجتماعهم بداية الشهر الجارى.

يذكرأن، أعلن رئيس الوزراء الماليزي إسماعيل صبري يعقوب، أن المواطنين غير الحاصلين على لقاحات كورونا سيفقدون قريبا جزء من امتيازاتهم، قائلا: “الأفراد غير الملقحين يجب أن يفكروا في الحصول على لقاحات Covid-19 لأنهم سيخسرون العديد من الامتيازات إذا لم يفعلوا ذلك”، علما بأن التطعيم ضد كورونا لم يعد إلزاميا بعد.

وقال رئيس الوزراء الماليزي إسماعيل صبري يعقوب، في تصريحات إعلامية نقلتها صحيفة “ذا ستار”: “لم نتخذ أي قرار يجعل اللقاحات إلزامية. لكنني أشجع أولئك الذين لم يتم تلقيحهم على تلقي لقاحاتهم والا سيفقدون العديد من الامتيازات إذا لم تفعل“.

وعدد رئيس الوزراء الماليزي إسماعيل صبري يعقوب، مجموعة من الامتيازات التي سيفقدها رافضى الحصول على اللقاح، مضيفا: “لن يتمكنوا من أداء العمرة أو ربما أداء فريضة الحج العام المقبل عندما تسمح السعودية بذلك لأنهم لا يقبلون إلا المسافرين الذين تم تطعيمهم بالكامل”.

وقال أيضًا إن غير الملقحين لن يتمكنوا من تناول الطعام في المطاعم مع أسرهم أو الصلاة في مسجد، واختتم كلامه بحديث للممتنعين قائلا: “التطعيم ليس إجباريًا لكني أشجعك ، أنا أحثك ​​على التطعيم”.

وكانت قررت ماليزيا، الأحد الماضي، رفع قيود السفر داخليا (بين الولايات) ودوليا للسكان المقيمين الذين تم تطعيمهم بالكامل ضد كوفيد-19، بعد أن حققت الدولة هدفها الخاص بتحصين 90 بالمئة من سكانها البالغين.

وقال رئيس الوزراء الماليزي إسماعيل صبري يعقوب في مؤتمر صحفي، بحسب وكالة أنباء برناما الماليزية، إن الحكومة وافقت على السماح للماليزيين الذين تم تطعيمهم بالكامل بالسفر إلى الخارج دون التقدم بطلب للحصول على إذن.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا