أبل تركز على HomePod لمنافسة Amazon Echo

دسمان نيوز – استعانت شركة آبل بمهندس جديد لقيادة جهود البرامج لمكبر الصوت الذكي HomePod، وذلك بهدف تحويل المنتج إلى نجاح أكبر. ووظفت الشركة المصنعة لهواتف آيفون التقني الصوتي افروز فاميلي لقيادة العمل. وعمل فاميلي في آبل من 2012 إلى 2016 قبل مغادرته للمشاركة في تأسيس شركة الصوتيات الناشئة Syng مع مصمم آبل الصناعي السابق كريستوفر سترينجر. ووفقا لما ذكرته البوابة العربية لأخبار التقنية، ترك فاميلي الشركة الناشئة في وقت سابق من هذا العام بعد المساعدة في تطوير منتج الشركة Cell Alpha. وتتطلع الشركة إلى تحدي مكبرات الصوت الذكية بشكل أفضل من أمازون وجوجل. ويهيمن جهاز Echo من أمازون، المجهز بالمساعد الصوتي أليكسا، على الصناعة حاليًا. ويعتمد المستخدمون على المنتج للقيام بأشياء مثل تشغيل الموسيقى والإجابة على الأسئلة وتعيين التنبيهات. وغادر جيسون هاريسون، الذي أشرف على برنامج HomePod، شركة آبل العام الماضي من أجل العمل لصالح شركة Airbnb.وفي الخريف الماضي، أعادت شركة آبل النظر في هذا المفهوم باستخدام جهاز HomePod mini بسعر 99 دولار. ولم يصبح هذا الجهاز رائجًا بالنسبة للشركة، ولكن ساعد في تحسين المبيعات الإجمالية للشركة من مكبرات الصوت. ومع ذلك، فإنها لم تحرز تقدمًا كبيرًا ضد أجهزة أمازون وجوجل، وذلك وفقًا لبيانات شركة أبحاث السوق Consumer Intelligence Research Partners. وكان لدى Syng صراعاتها الخاصة. وطورت الشركة الناشئة مكبر الصوت الخاص بها كبديل متطور لـ HomePod، حيث وصل سعره إلى 1800 دولار. ويوفر الجهاز ما تسميه الشركة الناشئة الصوت الثلاثي – الصوت الذي يأتي من ثلاثة اتجاهات مختلفة. ولكن الجهاز كان يمثل تحديًا في التطوير والتصنيع، وسعره يجعله أقرب إلى من منتج متخصص من منتج استهلاكي. ويتمتع فاميلي بالكثير من الخبرة مع مكبرات الصوت الذكية. وقبل انضمامه إلى Syng، كان مهندس صوت في آبل وعمل على HomePod الأصلي.  

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا