وفاة فنان روسى خلال عرض أوبرا بعد وقوع ديكور المسرح عليه

دسمان نيوز – لقى فنان روسى مصرعه، فى حادث وقع على خشبة مسرح البولشوى الشهير فى العاصمة الروسية موسكو، بعد أن وقع ديكور المسرح عليه أثناء عرض أوبرا، على خشبة المسرح، وفقا لما أعلنه المسرح.

وقال المسرح فى بيان، إن الحادث وقع خلال تغيير أحد المناظر في أوبرا سادكو للمؤلف الموسيقي الروسي نيكولاي ريمسكي كورساكوف، وفقا لموقع سكاى نيوز عربية.صورة لمسرح البولشوى صورة لمسرح البولشوى

وأوضح المسرح فى تصريحات نقلتها وكالة إنترفاكس الروسية للأنباء “تم إيقاف العرض على الفور، وطُلب من الجمهور المغادرة”.

وقال محققون في موسكو إنهم يحققون في ملابسات وفاة الفنان البالغ من العمر 37 عاما، ولم يتم الكشف عن هويته، ونقلت إنترفاكس عن مصدر قوله إن الفنان لقي حتفه على أثر سقوط إحدى قطع الديكور عليه بين مشهدين. 

وفى العام الماضى وبالتزامن مع الاحتفال باليوم العالمى للمسرح، قدم مسرح البولشوي الروسى 6 عروض من بين “رصيده الذهبي”، والتي تتمتع دوما بشعبية فائقة لدى الجمهور على صفحته على موقعه الرسمى على شبكة الإنترنت، مجانا للجمهور، وذلك على إثر غلق المؤسسات الثقافية والفنية العالمية أبوابها للحد من انتشار فيروس كورونا.

وتتضمن تلك العروض: أوبرا “بوريس غودونوف”، أوبرا “عروس القيصر”، باليه “الحسناء النائمة”، باليه “كسارة البندق”، باليه “بحيرة البجع”، باليه “ماركو سبادو”، وسيعرض أولا على قناة “يوتيوب” الرسمية التابعة للمسرح الباليه الأسطوري “بحيرة البجع”.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا