66 في المئة قفزة بإنفاق الكويتيين على السفر بالربع الأول 2021

دسمان نيوز – قفز إنفاق الكويتيين على السفر خلال الربع الأول من العام الجاري إلى 590.8 مليون دينار مقارنة بنحو 355.8 مليون في الربع الأخير من العام الماضي، بارتفاع بالإنفاق بين الفترتين بلغت نسبته 66 في المئة.

ووفقاً للبيانات الأولية لميزان مدفوعات الربع الأول من 2021 التي أصدرها بنك الكويت المركزي، أمس، فإن الإنفاق على السفر تراجع خلال أول أرباع العام الجاري بنحو 50.4 في المئة مقارنة بمستواه في الربع المقابل من العام الماضي عندما أنفق الكويتيون حينها نحو 1.19 مليار دينار على السفر.

أما بالنسبة لتحويلات الوافدين، فبلغت 1.367 مليار دينار في الربع الأول من العام الجاري، مسجلة انخفاضاً بنحو 7.3 في المئة مقارنة بتحويلات الربع الرابع من 2020 البالغة 1.475 مليار، في حين شهدت ارتفاعاً طفيفاً بلغت نسبته 0.96 في المئة مقارنة بمستواها في الربع الأول من العام الماضي عندما بلغت 1.354 مليار دينار.

الحساب الجاري

وتُظهر البيانات الأولية لميزان المدفوعات للربع الأول من 2021، والبيانات المعدلة للربع الرابع من 2020، التي أصدرها «المركزي»، أن الحساب الجاري (الذي يُبين خلاصة المتحصلات والمدفوعات في ما بين الاقتصاد المحلي والاقتصادات الأخرى في ما يتعلق بمعاملات السلع والخدمات والدخل) سجل فائضاً خلال الربع الأول من العام الجاري بلغ نحو 1599.5 مليون دينار، مقابل فائض بلغ 3648.1 مليون خلال الربع السابق، بانخفاض 2048.6 مليون وبنسبة 6.25 في المئة.

وعزا «المركزي» هذا الانخفاض كنتيجة لانخفاض قيمة إجمالي المتحصلات المدرجة في الجانب الدائن من الحســاب الجـــــاري بنحو 2287.4 مليون دينار وبنسبة 25.9 في المئة مقارنةً بالربع السابق من جهة، وانخفاض قيمة إجمالي المدفوعات المدرجة في الجانب المدين من الحساب الجاري بما قيمته 238.8 مليون دينار وبنسبة 4.6 في المئة مقارنةً بالربع السابق من جهة أخرى.

الميزان السلعي

كما تُظهر البيانات الأولية ارتفاع قيمة فائض الميزان السلعي خلال الربع الأول من 2021 بنحو 808.6 مليون دينار أو ما نسبته 70.7 في المئة مقارنةً بالربع السابق، لتبلغ قيمة هذا الفائض نحو 1952.2 مليون دينار، مقابل 1143.7 مليون خلال الربع السابق، وذلك نتيجة لارتفاع قيمة الصادرات النفطية، بصفة أساسية.

وسجل حساب الخدمات (صافي قيمة المعاملات المرتبطة بالخدمات في ما بين المقيمين وغير المقيمين، وتشمل خدمات النقل، والسفر، والاتصالات، والإنشاءات، وخدمات أخرى، إضافة إلى الخدمات والسلع الحكومية) انخفاضاً في قيمة العجز خلال الربع الأول من العام الجاري بما قيمته 47.4 مليون دينار وبنسبة 5.6 في المئة ليصل إلى نحو 794.3 مليون مقارنة بعجزٍ بلغت قيمته 841.7 مليون خلال الربع السابق.

وفي ما يتعلق بتطورات الحساب المالي (الذي يسجل معاملات تبادل أصول وخصوم مالية بين المقيمين وغير المقيمين في الاقتصاد المحلي) لميزان مدفوعات الكويت، تُشير الإحصاءات الأولية إلى أن هناك تدفقاً مالياً صافياً إلى الخارج (زيادة في صافي قيمة الاستثمارات في الخارج من جانب المقيمين في الاقتصاد المحلي) بلغ نحو 2745.6 مليون دينار خلال الربع الأول من 2021، مقابل تدفقٍ ماليٍ صافٍ إلى الخارج بلغ 3358.7 مليون خلال الربع السابق.

1.19 مليار دينار عجزاً بميزان المدفوعات

أفاد «المركزي» بأنه نتيجة للتطورات في الحسابات الرئيسية للميزان، سجَّل الوضع الكلي لميزان مدفوعات الكويت خلال الربع الأول من العام الجاري عجزاً بلغت قيمته 1197.5 مليون دينار، مقابل عجزٍ بلغ 0.9 مليون دينار خلال الربع السابق.

وبنظرةٍ أكثر شمولية إلى وضع ميزان المدفوعات تأخذ في الاعتبار التغير في صافي قيمة الموجودات الخارجية لبعض الجهات المسجلة ضمن بند «الحكومة العامة»، إضافة إلى قيمة إجمالي الأصول الاحتياطية لبنك الكويت المركزي (تغير)، فإن الوضع الكلي لميزان المدفوعات بالمفهوم الواسع يُظهر فائضاً خلال الربع الأول من 2021 بلغت قيمته نحو 4961 مليون دينار، مقارنةً بفائض بلغ 993.5 مليون خلال الربع السابق له.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا