«فيتش سوليوشنز»: اعتماد الكويت على النفط باقٍ حتى 2040

دسمان نيوز – ذكرت وكالة «فيتش سوليوشنز»، أن عائدات تصدير النفط ستكون ضرورية لمساعدة الكويت في تنفيذ «رؤية 2035»، التي تسعى فيها إلى تنويع اقتصادها وتقليل اعتمادها على النفط، وتحولها إلى مركز مالي وتجاري على الصعيدين الدولي والإقليمي.

ولفتت إلى أن البلاد ستكون بحاجة إلى استثمارات نفطية كبيرة في الداخل، لتحقيق مستويات الإنتاج المطلوبة بحلول 2040.

وتوقعت الوكالة في تقرير عن قطاع النفط الكويتي، أن يستمر هذا القطاع في لعب دور مهم في الاقتصاد الكويتي للمضي قدما لتحقيق أهداف الحكومة طويلة الأمد، مشيرة إلى أن الإيرادات المالية من القطاع النفطي والتي تشكل 90% من الإيرادات السنوية للكويت تجعل الخطط البديلة والموثوقة للتنويع الاقتصادي أمراً صعباً.

وقالت: «إن فريق تحديد المخاطر في الوكالة حدد أن غالبية القطاعات غير النفطية الكويتية مثل التصنيع والخدمات لا تزال في مرحلة التطوير، ما يعني أن أي تحول اقتصادي كبير بعيد عن النفط سيكون بمثابة مشروع عالي المخاطر ويتطلب استثمار كبير».

وأضافت: «نتيجة لذلك فمن المتوقع أن يكون فائض الحساب الجاري للكويت مدعوما بالكامل تقريبا من القطاع النفطي لبقية العقد الحالي ما يشير إلى أن الإيرادات المالية من إنتاج النفط وصادراته ستظل ضرورية لتلبية احتياجات التنمية المستقبلية للكويت، بالتزامن مع زيادة الإنفاق على مشاريع البنية التحتية الموضوعة ضمن خطة كويت 2035».

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا