مقتل 30 من مسلحي طالبان في كمين نصبته لهم قوات من حركة مناهضة

دسمان نيوز – شن عدد من أفراد وصفوا أنفسهم بأنهم من القوات المناهضة لحركة طالبان الأفغانية هجوماً على مسلحي الحركة ما أدى إلى مقتل 30 من قواتها.

ونقلت صحيفة “اكسبريس” البريطانية أن عمليات المقاومة إندلعت ضد طالبان بالقرب من العاصمة الأفغانية كابول، وسط مؤشرات على أن الصراع لم ينته بعد.

وسيطرت طالبان على البلاد الأسبوع الماضي بعد انهيار الجيش الوطني.

وقال المتحدث بإسم المقاتلين ضد طالبان الذي تم الإشارة إليه باسم “عباسين”: “لقد حاصروا قوات طالبان في المقاطعات الشمالية، وخاصة في بنجشير وإقليم بجلان. انهارت ثلاث مناطق على الأقل أمام قوات المقاومة هذه”.

وتابع: “لقد أكدوا بالفعل أنهم سيقاتلون طالبان وطلبوا من الغرب دعمًا بالأسلحة والذخيرة”.

وأظهرت الصور المنشورة على الإنترنت ونقلتها الصحيفة مشاهد احتفال الحشود حيث حل العلم الأفغاني الأحمر والأخضر والأسود محل راية طالبان فوق المباني الحكومية.

وأظهر مقطع فيديو حديث أحمد مسعود، نجل القائد الأفغاني أحمد شاه مسعود، وهو يستقل طائرة هليكوبتر حيث يقال إن مسعود يحشد القوات لبدء مقاومة طالبان.

وهناك تكهنات بأن عددا من السياسيين الأفغان البارزين يعيدون تجميع صفوفهم في وادي بنجشير بعد أن أعلن نائب الرئيس أمر الله صالح دعمه للسيد مسعود عبر تويتر.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا