قوى سياسية ليبية تشدد على خروج كافة القوات الأجنبية والمرتزقة من ليبيا

دسمان نيوز – عقد تيار ليبيا للجميع اجتماعًا استثنائيًا بمؤسساته المختلفة مجلس الأمناء، والهيئة القيادية، والأمانة العامة، وبالتنسيق مع فروع ومكاتب التيار بالمدن والمناطق الليبية، ومنظمات المجتمع المدني، ومجالس الأحياء، والقوى الوطنية لبحث ما توصلت إليه اللجنة العسكرية الليبية المشتركة “5+5”.

وأكدت القوى السياسية والاجتماعية والوطنية تنطلق من قواعدها الشعبية في مختلف أرجاء دولة ليبيا، مثمنة عاليًا كل ما خلصت إليه اللجنة العسكرية المشتركة (5+5)، مشددة على خروج كافة القوات الأجنبية والمرتزقة من الأراضي الليبية بشكل فوري دون قيد أو شرط، وفقًا لمخرجات مؤتمري برلين الأول والثاني حول ليبيا، وقرار مجلس الأمن الدولي رقم 2570 لسنة 2021م.

ودعت إلى تجميد العمل بجميع الاتفاقيات ومذكرات التفاهم العسكرية والأمنية مع أي دولة أجنبية في جميع أنحاء ليبيا، لا سيما مذكرات التفاهم مع تركيا وروسيا، أن سيادة الدولة الليبية وهيبتها وأمنها القومي وحفظ كيانها الواحد أمر فوق كل اعتبار، ودعم ما انتهت إليه اللجنة بإعادة النظر بتبعية عدد من الأجهزة والأجسام الأمنية والعسكرية، وإعادة تبعيتها إلى رئاسة الأركان العامة ووزارة الداخلية.

وأكدوا على ضرورة سرعة الاتفاق بشأن اقرار قاعدة دستورية لإجراء الانتخابات التشريعية والرئاسية المباشرة والمتزامنة المتفق عليها يوم 24 ديسمبر المقبل، وفقًا لما نصت عليه خارطة الطريق التي أقرها ملتقى الحوار السياسي الليبي، وضمنها مجلس الأمن الدولي في قراره رقم 2570 لسنة 2021م.

ودعوا بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا ومجلس الأمن الدولي العمل بشكل جاد وفعال بإلزام كل الأطراف بما انتهت إليه اللجنة العسكريّة المشتركة (5+5)، ونؤكد على ضرورة إجراء الانتخابات الرئاسية والبرلمانية المباشرة والمتزامنة في موعدها المحدد في 24 ديسمبر المقبل.

وشددوا على عدم اعترافهم بعد هذا التاريخ، بأي أجسام سياسية في حال عدم إجراء الانتخابات لفقدها للشرعية والمشروعية ما لم تكن منتخبة.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا