بوليتيكو: أوروبا تشعر بـ”عدم تصديق وخيانة” بسبب موقف بايدن من أفغانستان

دسمان نيوز – ألقت صحيفة “بوليتيكو” الأمريكية الضوء على تداعيات قرار سحب القوات الأمريكية من أفغانستان، وقالت تحت عنوان “عدم تصديق وخيانة: رد فعل أوروبا على “سوء تقدير” بايدن في أفغانستان”، إن القادة الأوربيين يخشون من تدهور التحالف الغربى وما يمثله في العالم بعد القرار “المتسرع”.

ونقلت الصحيفة عن مشرع ألمانى كبير قوله “هذا يضر بشكل أساسي بالمصداقية السياسية والأخلاقية للغرب، اعتقدت أوروبا أن جو بايدن كان خبيرًا في السياسة الخارجية.

واعتبرت الصحيفة أن قرار الرئيس الأمريكي بالسماح لأفغانستان بالسقوط في يد طالبان أثارت قلق المسئولين الأوروبيين من أنه سارع عن غير قصد لما بدأه سلفه دونالد ترامب وهو المساعدة فى تدهور التحالف الغربي وكل ما من المفترض أن يمثله في العالم.

وأوضحت أنه في جميع أنحاء أوروبا ، كان رد فعل المسئولين مزيجًا من عدم التصديق والشعور بالخيانة، حتى أولئك الذين هتفوا لانتخاب بايدن واعتقدوا أن بإمكانه تخفيف التوترات الأخيرة في العلاقة عبر الأطلسي قالوا إنهم اعتبروا الانسحاب من أفغانستان خطأً تاريخيًا.

وقال نوربرت روتجن، رئيس لجنة العلاقات الخارجية في البرلمان الألماني: “أقول هذا بقلب حزين ورعب مما يحدث ، لكن الانسحاب المبكر كان سوء تقدير خطير وبعيد المدى من قبل الإدارة الحالية. هذا يضر بشكل أساسي بالمصداقية السياسية والأخلاقية للغرب.”

وأوضحت الصحيفة أن روتجن ، العضو البارز في حزب المستشارة أنجيلا ميركل ، الديمقراطيين المسيحيين، يعرف بايدن منذ عقود وكان متفائلاً بشأن آفاقه.

بينما تجنبت ميركل النقد المباشر لبايدن ، وأوضحت وراء الكواليس أنها تعتبر الانسحاب المتسرع خطأ.

وقالت في اجتماع مع مسئولين من حزبها في وقت متأخر من يوم الاثنين ، وفقا لتقارير إعلامية ألمانية ، “بالنسبة لأولئك الذين يؤمنون بالديمقراطية والحرية ، وخاصة بالنسبة للنساء، فهذه أحداث مريرة”.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا