محافظ حولي: نستذكر المقاومة الوطنية وتضحياتها في الذكرى ال31 للغزو العراقي الغاشم

دسمان نيوز – أكد معالي محافظ حولي أن أهل الكويت لن ينسوا ذكرى الغزو العراقي الغاشم وما حدث من غدر آثم ودمار كامل لوطننا الغالي.

وقال محافظ حولي خلال تصريح صحفي ان ذكرى الغزو تظل باقية لتكون شاهدة على صمود الكويتيين عبر تسطيرهم ملاحم وطنية في حب الوطن والدفاع عن الأرض لتكون عبرة لنا وللأجيال القادمة.

وأشار إلى أن وحدة القيادة والشعب خلال فترة الاحتلال كانت الدرع الحصين، وأن الجهود التي بذلتها القيادة الكويتية الحكيمة في تلك الفترة جمعت العالم ليكون داعماً للحق الكويتي.

كما انه لا يمكن لنا أن ننسى المقاومة الكويتية الوطنية وتضحياتها التي راح على إثرها الأسرى والشهداء رافضين العدوان الآثم على أرض السلام مدافعين عن ترابها الطاهرة.

مؤكداً أن ما قامت به الكثير من الدول الخليجية والعربية الشقيقة والدول الصديقة من وقوف إلى جانب الكويت وشعبها في فترة الغزو الغاشم ساهمت في رفع المعاناة وتحرير الوطن وأول تلك الدول الشقيقة الكبرى المملكة العربية السعودية والتي أصرت قيادتها إلا أن ترجع الكويت حرة أبية.

سائلاً المولى عز وجل أن يحفظ الكويت الغالية وشعبها المخلص في ظل قيادة سيدي حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه وسمو ولي العهد الشيخ مشعل الأحمد الجابر الصباح حفظه الله وسمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ صباح خالد الحمد الصباح، ذخراً للوطن آمنين مطمئنين بإذن الله.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا