محمد الويس: لو تأخرت عن العملية الجراحية 5 دقائق… لكان شريان قلبي قد انفجر!

دسمان نيوز – طمأن الإعلامي محمد الويس كل محبيه وجمهوره عن استقرار حالته الصحية بعد أن كان قد أجرى أمس عملية جراحية مستعجلة في المستشفى الأميركي قي تايلند إثر تعرضته لوعكة صحية مفاجئة.

وفي تصريح خاص منه لـ«الراي» أوضح الويس تفاصيل ما حصل معه، قائلاً: «الحمدلله الأمور طيبة والله يسلمكم من كل شر، وما حصل أنني شعرت بألم مفاجئ تحت المعدة بالضبط، على إثر ذلك ذهبت إلى المستشفى الأميركي فوراً، وهناك أخبرني الدكتور بعمل تصوير بالرنين المغناطيسي (MRI)، ليخبرني بعد ظهور النتيجة بضرورة إجراء عملية جراحية مستعجلة كونها لا تتطلب التأجيل بتاتاً، وعندما استفسرت منه عن السبب قال لي بأن شريان القلب (مصكر ومنتفخ)، وإنه خائف من انفجاره في أي لحظة مما سيتسبب في مشكلة كبيرة، كونه الذي يغذي كلاً من الكلى والبنكرياس وغيرها، حينها تم تجهيزي فوراً ونُقلت أولاً إلى غرفة العناية المركزة ثم إلى غرفة العمليات، حيث استغرقت العملية – كما أخبروني لاحقاً – أربع ساعات ونصف الساعة وتكللت نتيجتها بالنجاح بحمد الله. وبعد استقرار حالتي الصحية أخبرني الدكتور أنني إنسان محظوظ جداً كوني جئت للمستشفى في وقت قريب ومناسب، والسبب أنه فور مباشرته بإجراء العملية بدأ الشريان بالنزيف، وأخبرني أيضاً أنه لو كنت متأخراً بمدة خمس أو عشر دقائق على الأكثر لكان الشريان قد انفجر، وبالتالي يتسبب في الوفاة».

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا