أبل تخضع للتدقيق مجددا بواشنطن لإذعانها لمذكرات استدعاء فى عهد ترامب لكشف بيانات لمستخدمين

دسمان نيوز – تواجه شركة أبل تدقيقًا جديدا فى واشنطن للتحقق من سلوكها الخاص بالامتثال لمذكرات استدعاء سرية تعود إلى عهد ترامب وتستهدف تقديمها لبيانات حول مستخدمين .  

وذكرت وكالة بلومبرج للأنباء أن بيانات المستخدمين موضع عمليات التدقيق والتحقق الخاصة بشركة أبل تتعلق بأكثر من 100 مستخدم بما في ذلك مشرعون أمريكيون من الديمقراطيين ، حيث تسلط تلك القضية الضوء على المأزق الذي تجد فيه شركات التكنولوجيا نفسها عندما تكون ملزمة بتلبية مطالب جهات إنفاذ القانون.  

وكان رئيس لجنة الاستخبارات بمجلس النواب آدم شيف ، والذي كانت بياناته من بين المواد التي سلمتها شركة أبل إلى وزارة العدل فى عهد ترامب قد صرح بأن المشرعين الأمريكيين سيتعمقون فى كيفية استجابة شركات التكنولوجيا العملاقة لمذكرات الاستدعاء للحصول على معلومات حول عملائها .

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا