انطلاق المنتدى العربى الهندى الأول بمجال الطاقة برئاسة مشتركة للمغرب والهند

دسمان نيوز – بدأت اليوم الثلاثاء، فعاليات المنتدى العربي الهندي الأول في مجال الطاقة، عن طريق تقنية الاتصال المرئي، بتنظيم مشترك بين الأمانة العامة لجامعة الدول العربية ووزارة الطاقة والمعادن والماء والبيئة بالمملكة المغربية، وتحت رعاية وزير الطاقة والمعادن والماء والبيئة المغربي عزيز رباح، ووزير الطاقة الهندي راج كومار سينغ.  وأكد رئيس الجانب العربي في المنتدى وزير الطاقة والمعادن والبيئة المغربي عزيز رباح في كلمة بالجلسة الافتتاحية، أن معدلات نمو الطلب العربي على الطاقة الكهربائية خلال السنوات الماضية بلغ ما بين 5 و10 % سنويّا. وقال الوزير المغربي إنه من المتوقع أن تستمرّ هذه الوتيرة التصاعدية، خاصة اعتماد الدول العربية على الوقود الأحفوري لإنتاج الكهرباء بنسبة حوالي 94%، موضحا أن هناك مساهمة متواضعة للطاقات المتجددة تناهز 6%، أغلبها من الطاقة الكهرومائية، مقابل أكثر من 20% كمعدل عالمي، بالرغم من توفر الدول العربية على مكامن كبيرة من الطاقة الشمسية والطاقة الريحية خاصة. ونوه بتزايد الاهتمام لاستخدام مصادر الطاقات المتجددة خاصة لإنتاج الكهرباء في الدول العربية وإنجاز عدد متزايد من المشاريع في هذا المجال. ولفت رباح إلى أن تلبية الطلب على الطاقة الكهربائية تستلزم إنجاز قدرات كهربائية إنتاجية جديدة، وتعبئة استثمارات مهمة لتمويل البني التحتية ووسائل الإنتاج الضرورية لاستغلال الإمكانات الضخمة غير المستغلة من موارد الطاقات المتجدّدة. وشدد الوزير المغربي على ضرورة تعزيز القدرات العربية لتطوير تقنيات الطاقة المتجددة، موضحا لأنه نظرا للظرف الحالي والاحتياجات المستقبلية، فإن التعاون العربي الهندي سيساهم من دون شك في تطوير مستدام لهذا القطاع الحيوي، وذلك عبر تظافر وتنسيق الجهود من أجل استثمار كافة الإمكانات المتاحة.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا