شهاب جوهر: رفضت أن أُستَعبد فحاربوني.. لكنني ضد الكسر

دسمان نيوز – النجم شهاب جوهر لفت الأنظار إليه بشدة خلال شهر رمضان الماضي من خلال مسلسلين، الأول «أمينة حاف»، والثاني «نبض مؤقت»، وتفوق على نفسه في العملين.

جوهر الذي غاب عن المشهد الدرامي في الكويت لأسباب كشف عنها خلال حوارنا معه لا يهتم بفكرة الانتشار بقدر ما يهتم بتقديم مضمون يترك بصمة معتمدا على موهبته. جوهر تحدث لـ «الأنباء» عن تألقه هذا العام، وعن أحدث أعماله التي يقوم بتصويرها حاليا، والكيمياء التي تجمعه بالنجمة إلهام الفضالة، وأمور أخرى كثيرة من خلال الحوار التالي:

في البداية نبارك لك على النجاح الكبير الذي حققته من خلال مسلسلك «أمينة حاف»؟

٭ الحمد لله رب العالمين وفقنا في هذا العمل، والناس كانت تنتظر عملا يكون بمنزلة متنفس لهم في ظل جائحة كورونا، والحمد لله وجدوا هذا المتنفس في «أمينة حاف» الذي وجد قبولا كبيرا لديهم، وأهم ما ميز المسلسل هو أنه كان مناسبا لجميع أفراد الأسرة الواحدة.

لازمتك الشهيرة في المسلسل «يا أختي انتي غير».. هل كانت موجودة بالنص، أم انك من أطلقها؟

٭ أنا صاحب هذه اللازمة، واتفقت عليها مع مخرج المسلسل سائد الهواري، واقترحناها وصارت، وأنا وظفتها دراميا كوني أجسد في العمل شخصية رجل متزوج من أربع حريم وكل واحدة منهن يريد أن ينصب عليها يقول لها «إنتي غير»، والحمد لله لاقت استحسان الجمهور.

سمعنا عن وجود جزء ثان في رمضان المقبل لـ«أمينة حاف»؟

٭ بالفعل، إن شاء الله سيكون لشهر رمضان المقبل، وبنفس فريق العمل تقريبا، لكن بأحداث مختلفة وفكرة جديدة.

ألم تتخوفوا من فكرة تقديم جزء ثان من المسلسل؟

٭ في البداية كنا متخوفين لكن كما ذكرت لك الفكرة جديدة ومختلفة تماما وهذا ما أكده لنا مؤلف العمل الكاتب علي الدوحان، وبعد أن نضجت الفكرة عنده جلس مع المنتج باسم عبدالأمير ونجوم العمل وأقنعنا جميعا بالفكرة.

هل أي رجل محتاج وجود 4 زوجات في حياته مثل شخصية «فارس» في المسلسل؟

٭ لا طبعا، وفكرة «سي السيد» وتعدد الزوجات بهذا الشكل كانت من قبل، أما الآن فالزمن تغير، ومن هو الرجل الذي يستطيع اليوم أن يعيش مع أربع زوجات في بيت واحد.

وماذا عن جديدك حاليا؟

٭ أصور الآن مسلسل «مفتاح صول» للكاتبة سحاب، وإخراج محمد كاظم، وإنتاج شركة نبراس الخليج للمنتج عادل اليحيى، وبعد 15 يوما سأبدأ تصوير عمل جديد مع النجمة إلهام الفضالة بعنوان «ومن بعدي الطوفان» للمنتج باسم عبدالأمير ومن تأليف علي الدوحان وإخراج مناف عبدال.

ما سر الكيمياء التي تجمع بينك وبين إلهام الفضالة؟

٭ سبحان الله «أمينة حاف» أول عمل يجمعنا معا وبيننا كيميا جميلة وحلوة والجمهور أحبها، ونحاول أنا وهي أن نحافظ على هذا الدويتو مستقبلا بعدم استهلاكه في أعمال كثيرة.

قدمت مع إلهام الفضالة «أمينة حاف» وتستعد لمسلسل «ومن بعدي الطوفان» معها أيضا وفي رمضان المقبل يجمعكما الجزء الثاني من «أمينة حاف» بمعنى ثلاثة أعمال في عام واحد، من وجهة نظرك كم عمل تحتاجون لتوقفوا هذا الدويتو حتى لا يشعر جمهوركم بالملل من التكرار؟

٭ الجمهور هو من يحدد ذلك، لكن أعتقد أنه بعد الجزء الثاني من «أمينة حاف» لابد أن نركز أن يكون ظهورنا معا من خلال عمل واحد فقط في العام ويفضل أن يكون خلال شهر رمضان.

وماذا عن العرض المسرحي الذي كان من المفترض أن يجمعكما معا هذه الأيام؟

٭ كان هناك عرض من قبل شركة «فروغي» لتقديم عرض مسرحي لإحدى المنصات الرقمية، ولكن لم يحدث اتفاق إلى الآن وتظل المحبة والعشرة مع شركة فروغي.

كيف رأيت تجربتك في مسلسل «نبض مؤقت»؟

٭ الحمد لله العمل حقق نجاحا جميلا وحصل على المرتبة الثانية كأفضل مسلسل يحقق نجاحا جماهيريا بعد «أمينة حاف» بتصويت الجمهور، والحمد لله أنني أشارك في العملين، «ونبض مؤقت» تناول قصة إنسانية جميلة تجمع بيني وبين زوجتي في المسلسل النجمة هيا عبدالسلام.

شهاب نجاحك هذا العمل وبهذا الشكل الكبير جعل الجمهور يتهمك بالتقصير في حق نفسك كفنان بسبب ابتعادك عن الساحة الفنية السنوات الماضية، فما تعليقك؟

٭ أنا في الفترة السابقة كنت «محارَبا» ولا أريد أن أخوض في التفاصيل، خاصة أن المنتج الذي كان يحاربني خارج الكويت حاليا.

..لكن يوجد منتجون كثيرون غيره لماذا لم تعمل معهم؟

٭ وقتها لم يكن في الساحة الفنية سوى منتجين اثنين مستحوذين على السوق كله، وكل واحد منهما له «قروبه» الخاص الذي يعمل معه عن طريق احتكار الممثلين، وشخصيا أرفض مبدأ الاحتكار، وأرفض أن أكون مستعبدا عند أي منتج، فأنا حر طليق في النهاية، والحمد لله في هذه الفترة قدمت أعمالا خارج الكويت في الإمارات والسعودية وحققت نجاحا ولم يوقفني أو يكسرني أحد، فأنا ضد الكسر، وعندما رأيت أن المناخ أصبح صحيا في الدراما الكويتية والأوضاع تغيرت للأفضل، عدت من جديد وبقوة.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا