أول هبوط ليلى على الأرض لمركبة فضائية أمريكية منذ أكثر من 50 سنة

دسمان نيوز – انفصلت  كبسولة Crew Dragon التابعة لشركة SpaceX من محطة الفضاء الدولية، وتوجهت إلى سواحل فلوريدا في وقت مبكر من اليوم الأحد، حيث شملت أربعة رواد فضاء داخل كبسولة Dragon، التى تسمى Resilience، والذين سيقومون بأول هبوط مائي ليلي في الولايات المتحدة منذ أكثر من 50 عامًا. ووفقا لما ذكره موقع “Space” الأمريكي، شمل الطاقم رواد فضاء ناسا مايك هوبكنز وفيكتور جلوفر وشانون ووكر ورائد فضاء وكالة استكشاف الفضاء اليابانية سويشي نوغوتشي، الذين أنهوا مهمة مدتها ستة أشهر إلى المحطة. انطلق رواد الفضاء من المحطة في الساعة 8:35 مساءً بتوقيت شرق الولايات المتحدة (0035 بتوقيت جرينتش) يوم السبت الموافق 1 مايو، ثم أجرت مركبتهم الفضائية دراجون سلسلة من المناورات القصيرة للابتعاد عن المحطة الفضائية. أمضت المجموعة الرباعية لرواد الفضاء ستة أشهر في الفضاء كجزء من أول رحلة طويلة بطاقم لـSpaceX، تسمى Crew-1، والتي تم إطلاقها في نوفمبر الماضي فوق صاروخ فالكون 9.  جاءت تلك الرحلة في أعقاب رحلة تجريبية ناجحة لمركبة دراجون الفضائية التي نقلت رائدي فضاء من ناسا إلى المحطة الفضائية في مايو الماضي.  كما وصلت مهمة مأهولة أخرى مؤخرًا إلى المحطة في 24 أبريل، مع رواد فضاء Crew-2 الأربعة: شين كيمبرو من ناسا وميجان ماك آرثر ورائد فضاء وكالة الفضاء اليابانية،أكيهيكو هوشيد، ورائد فضاء وكالة الفضاء الأوروبية توماس بيسكيت.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا