وزير خارجية فرنسا: باريس قلقة على استقرار تشاد بعد مقتل رئيسها

دسمان نيوز – أعلن جان إيف لو دريان وزير خارجية فرنسا أن بلاده قلقة على استقرار تشاد بعد وفاة الرئيس “إدريس ديبى إيتنو” لكنها لا تؤمن بانسحاب القوات التشادية المتورطة فى دول الجوار من أجل أمن منطقة الساحل.

وقال “لو دريان” ردا على سؤال حول هل يضمن المجلس العسكرى الانتقالى استقرار وسلامة تشاد؟ – حسبما ذكر راديو “أفريقيا 1” اليوم الخميس، إن الوضع يقلقه ويجب أن تكون فرنسا يقظة للغاية بشأن استقرار الوضع فى تشاد . 

وتسائل الوزير الفرنسى حول كيف ستتمكن تشاد من تنفيذ عملية ديمقراطية وكيف سيفى الجيش التشادى بالتزاماته فيما يتعلق بالقوة المشتركة لمنطقة الساحل “قوة برخان” المناهضة للإرهابيين والتى تضم أكثر من 5000 جندى .

وحول انسحاب محتمل للقوات التشادية لا سيما من المنطقة المعروفة باسم “الحدود الثلاثة” بين مالى والنيجر وبوركينا فاسو، أجاب “لودريان” بأنه لا يتخيل ذلك ولا يعتقد أن المجلس العسكرى المسئول عن المرحلة الانتقالية سيتراجع عن هذه الالتزامات.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا