‏( مفهوم قانون التحكيم ) بقلم عبير خميس البطي

التحكيم وسيلة قانونية لفض النزاعات بين الأفراد بعيداً عن اروقة المحكمة ،ويتم من خلال عملية التحكيم الفصل بحكم ملزم في نزاع بين طرفين قد يكون شخص طبيعي متمع بأهلية التصرف أو شخص اعتباري مفوض في إبرام الأتفاق على عملية التحكيم ، ومن خلال عملية التحكيم يمكن حسم النزاع في وقت أسرع نسيباً من المحكمه كذلك يوفر قدراً من السرية خلافاً لجلسات المحكمة العلنية ، ولابد أن نعي قبل الدخول في عملية التحكيم أن أحكامها قطعية ونهائية بخلاف التقاضي على درجات لمراجعة الأخطاء القانونية التي تشوب الأحكام ، فالتحكيم طريق بديل يختاره الأطراف في حسم منزعاتهم ، فالسمة الرئيسية للتحكيم هي طبيعتها التوافقية ولا يجوز حل النزاع من قبل المحُكم إلا إذا وافق الطرفان على ذلك ، ومن أنواع التحكيم قد يكون محلي أو دولي وعادة تكون عمليات التحكيم دولية حين يكون الطرفان من جنسيات مختلفة أو عندما تكون المصالح التجارية بينهم على المحك إذ لابد الخوض في عملية التحكيم بطريقة اسرع من المحاكم المختصه ومن فهمنا لقانون التحكيم نستطيع القول انه قانون مرن ذو طبيعة ذاتيه مستقلة .

عبير خميس البطي
كلية الدراسات التجارية – تخصص قانون

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا