إعدام آلاف الدواجن في الوفرة بعد إصابتها بانفلونزا الطيور

دسمان نيوز – إثر  اكتشاف إصابات بأنفلونزا الطيور في بعض مزارع الدواجن، تحركت الفرق المختصة بالهيئة العامة لشؤون الزراعة والثروة السمكية لاحتواء المرض.

وكشف مصدر مسؤول عن إعدام آلاف من الدواجن في مزرعتين بالوفرة، بعد ثبوت الإصابات بالمرض.

وأضاف المصدر أن فرق قطاع الثروة الحيوانية وبمجرد الكشف عن الإصابات، قامت بعزل الدواجن في المزرعتين وإعدام الآلاف منها، لضمان عدم انتقال المرض إلى العاملين هناك أو حتى المزارع المجاورة.

وأشارت المصادر إلى أن «إنفلونزا الطيور» يعتبر مرضاً فيروسياً يسببه 12 نوعاً من الفيروسات، ويستهدف الطيور تحديداً، منوهة بأنه قد ينتقل إلى البشر في حالات نادرة جداً، وبالامكان تفادي الإصابة به من خلال الابتعاد عن بؤر انتشاره، سواء بالمزارع أو الحظائر فيها.

وبين المصدر أن الفيروس لاينتقل بسهولة من الحيوانات المصابة إلى الإنسان، لكنه قد ينتقل في حالة المخالطة الشديدة مع الطيور المصابة، مشيراً إلى أن استخدام أدوات الحماية الشخصية مثل الكمامات والقفازات في حال التعامل مع الحيوانات عموماً يحمي الإنسان بصورة كبيرة.

القبس

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا