مصادر: مسؤول إيرانى نقل فيروس كورونا إلى الرئيس السورى بشار الأسد

قالت مصادر سورية، من العاصمة دمشق إن إصابة الرئيس السورى بشار الأسد وزوجته بفيروس كورونا المستجد، جاءت بعد اجتماع سرى عقده مع مسؤول إيرانى، الأسبوع الماضى.

وأوضحت المصادر، في تصريحات نقلها موقع إرم نيوز، أن بشار الأسد أصيب بفيروس كورونا، بعد لقاء سرى مع مسؤول إيرانى، مؤكدا أن “أسماء الأسد أصيبت بالفيروس، ويُعتقد أنه انتقل إليها من زوجها بشار الأسد.”

وأشارت المصادر، إلى أن سبب إصابة الأسد بفيروس كورونا، هو اجتماعه السرى مع مساعد الرئيس الإيرانى للشؤون العلمية والتقنية، سورنا ستارى، في دمشق الأسبوع الماضي، واحتمال انتقال المرض إليه عبر أحد أعضاء الوفد الإيرانى.

وقام مساعد الرئيس الإيرانى للشؤون العلمية والتقنية، سورنا ستاري، خلال يومي الثلاثاء والأربعاء الماضيين، بزيارة إلى دمشق استمرت يومين، التقى خلالها الرئيس بشار الأسد وعددا من المسؤولين الآخرين.

وفي سياق متصل، ذكر موقع الرئاسة الإيرانية، خبر لقاء مساعد الرئيس الإيراني للشؤون العلمية والتقنية، سورنا ستاري، مع رئيس الوزراء السوري حسين عرنوس، يوم الأربعاء الماضي في دمشق.

كانت الرئاسة السورية، قد أعلنت الاثنين فى بيان إيجابية نتيجة فحص كوفيد – 19 لرئيس سوريا وزوجته.

وورد بنص البيان: “بعد شعورهما بأعراض خفيفة تشبه أعراض الإصابة بفيروس كوفيد- 19، أجرى الرئيس الأسد والسيدة أسماء الأسد فحص الـ»بي سي آر«، وأظهرت النتيجة إصابتهما بالفيروس”.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا