عبد العزيز صفر: كنت متخوفاً من عرض «كومبارس» رقمياً

دسمان نيوز – حققت مسرحية «كومبارس» للمخرج عبدالعزيز صفر ومن بطولة الفنان خالد المظفر ردود أفعال واسعة خلال يومين فقط من طرحها عبر منصة العرض «شاهد VIP»، لتدخل المسرحية قائمة الأعلى مشاهدة، وسط إشادة كبيرة من الجمهور عبر مواقع التواصل الاجتماعي، لا سيما «تويتر»، ويلعب دور البطولة إلى جانب خالد المظفر كل من خالد العجيرب، عبدالله بهمن، شيلاء سبت، إيمان الحسيني، عبدالله الحمادي، إيمان فيصل، وآخرين. ورغم ما حققته المسرحية من نجاح عند عرضها جماهيرياً، فإنها اصطدمت بجائحة «كورونا» حيث توقفت عروضها، ليجد القائمون عليها في عرضها رقمياً سلوى ويعوّضهم تفاعل الجمهور عن صدمة الابتعاد عن خشبة المسرح. وتدور أحداث المسرحية حول ممثل بسيط يعمل في أدوار كومبارس صامت مع زوجته، قبل أن يحصل فجأة على فرصة عمل في مسلسل يقدم فيه دور كومبارس متكلم هذه المرة، إذ عليه حفظ وترديد بعض العبارات الحوارية الثانوية. فكيف ستكون ردة فعله عندما يعرف أنه سيتعرض إلى صفعة قوية في أحد مشاهد العمل؟ وهل سيتقبل تلك الصفعة التي يتضح أنها حقيقية وليست تمثيلية؟ أم سيستمر في لعب دور الكومبارس على المسرح كما في الحياة؟ القبس التقت مخرج العمل عبدالعزيز صفر ليتحدث عن أبعاد التجربة ورأيه في التوجه للمنصات الرقمية. بداية، أعرب صفر عن سعادته وفريق عمل «كومبارس» بردود الأفعال الواسعة التي واكبت عرض المسرحية عبر «شاهد»، وقال: رغم النجاح الجماهيري للمسرحية، فإننا اصطدمنا بالجائحة، لذلك خرجنا من المنافسة بسبب تعطيل نشاط المسرح بشكل عام في جميع أنحاء العالم، ولا أخفيك سراً عندما قررنا عرض «كومبارس» عبر المنصات، كنت متخوفاً، لأن الشريحة المستهدفة من الجمهور أكبر، ولكن ما لمسته من ردود الأفعال أثلج صدورنا جميعاً كفريق عمل، لقد نجحنا في إدخال البهجة على قلوب الجمهور في وقت يعيش العالم أجمع فترة عصيبة بسبب الجائحة. مسؤولية كبيرة ويضيف: هذا النجاح يحملنا مسؤولية كبيرة، ويضعنا تحت ضغوط ماذا سنقدم مستقبلاً، ولعل التجربة الأولى في «مطلوب» وما حققته من نجاح، مهدا لنا الطريق لنقدم «كومبارس» وفق معايير جديدة، من حيث الرؤية والإخراج، لذلك ما حققته «كومبارس» أيضاً يضعنا أمام تحد جديد تجاه ما سنقدم مستقبلاً. وحول تجربة عرض الأعمال المسرحية عبر المنصات الرقمية، يقول: في السابق كانت المسرحيات تعرض عبر يوتيوب، ولكن عندما عرضت «كومبارس» على «شاهد»، أدركنا أن جهودنا لم تذهب سدى، لا سيما أن العمل وصل إلى شريحة كبيرة من الجمهورين الخليجي والعربي، ما يمنحنا دافعاً للمضي قدماً في مشروعنا الفني، الفن بالنسبة لي لغة عالمية، وكلما عرضنا أعمالنا عبر تلك المنصات، تصل أفكارنا لجمهور أكبر. مشروع مسرحي ويؤكد صفر أنه قبل إطلاق مشروعه المسرحي بمعية الفنان خالد المظفر الذي بدأ بمسرحية «مطلوب»، ثم «كومبارس»، حرصا على قراءة العديد من المسرحيات العالمية ودراسة تفاعل الجمهور مع العديد من الأعمال المسرحية التي عرضت من قبل، وكان شغلهما الشاغل لم شمل جميع أفراد الأسرة والابتعاد تماماً عن الأفكار المستهلكة، وتقديم كوميديا مبنية على الموقف وبعيدة عن إثارة الغرائز. ويوضح: ولعل من أهم أسباب تفاعل الجمهور مع المسرحية الشخصيات التي كتبت بعناية، وإتقان الممثلين لها.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا