التطبيقي مؤسسة أكاديمية تعليمية رائدة ومستقلة وليست إدارة للتعليم الفني أو المهني تابعه لوزارة التربية

دسمان نيوز – اقامت رابطة هيئة التدريس للكليات التطبيقية ندوة احتجاج بالتعاون مع اتحاد طلبة التطبيقي لرفض قرار نقل تبعية الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب لوزارة التربية ، واصدر الدكتور سعد بوسمري المطيري بيانا بهذا الشأن جاء كالاتي :

السلام عليكم..

أولا :
تحية لأكثر من ٣٠٠٠ عضو هيئة تدريس في الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب ، وتحية لأكثر من ٥٠٠٠ عضو عامل مابين قيادة وإدارة ، وتحية لما يفوق ٥٠٠٠٠ الف طالب وطالبة يتعلمون في الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب

حديثي لكم :
فيما يتعلق بقرار نقل تبعية الهيئة العامة للتعليم التطبيقي الي وزارة التربية او حتی وضعها تحت اشرافها

أود أن أوكد بأن
١- الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب تعتبر أكبر صرح أكاديمي وتعليمي مستقل في دولة الكويت
منقسم إلى تعليم نظري وتطبيقي و تدريب مهني
تقدم تعليم عالي حكومي منذ ما يزيد عن 45 عام

تشمل على خمس كليات
التربية الاساسية والدراسات التجارية والدراسات التكنولوجية وكلية العلوم الصحية وكلية التمريض

يعمل على سد إحتياجات سوق العمل ودفع عجلة التنمية بالبلاد

ولا يمكن أن نقبل بأن تكون إدارة للتعليم الفني والمهني بوزارة التربية !

كما أريد أن ابرز جوانب مضيئة لهذه المؤسسة التعليمية
٢-

إن «التربية الأساسية» تعتبر أكبر كلية على مستوى الخليج العربي،
هي لوحدها عدد طلابها وطالباتها يبلغ 25 الفاً،
وفيها أكثر من 700 عضو هيئة تدريس،
وأكثر من 1000 مدرب
و300 موظف إداري.

كما جاء بتصريح عميد الكلية المحترم أ. د فريح العنزي

كما أود أن أضيف
٣-
إن كلية الدراسات التكنولوجية التابعة للهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب ضمن قائمة أفضل الجامعات العربية في التخصصات الهندسية ،
كما جاء في تصنيف « يو آس نیوز آند وورلد ريبورت » العالمي

كما أشار عميد السابق كلية الدراسات التكنولوجية د . عبدالله المزروعي خصوصا اذا ما قورنت مع غيرها من الجامعات الخاصة والعربية الأخرى في دول العالم العربي والتي لم تحقق أي مركز في التصنيف
وتتطلع الكلية لتحقيق رقم أعلى في السنوات القادمة ،

كما أود أن أزيد
٤-
أن كلية التمريض رفعت شعار توطين مهنة التمريض كهدف استراتيجي لها وأثبتت جدارتها بالأزمة الصحية العالمية وباء كورونا
والكل شاهد على دلك وكلنا فخر بهم عمادة تتمثل د. علي الحجرف والقائمين عليها ومدى حاجتنا الماسة والملحة لهذا التخصص النادر بالكويت

كما أريد أن أذكر
٥- بأن رؤية كويت جديدة ٢٠٣٥
أحد مراحله الرئيسية تعنى بتطوير العملية التعليمية بمختلف مكوناتها، وتحسين جودة مخرجاتها في بيئة مناسبة تساعد على بناء جيل متعلم قادر على بناء المستقبل.
وتسعى معالجة التحديات التعليمية التي تواجهها الكويت،

كل ما سبق من مميزات لمؤسسة التطبيقي تلقى سلسلة من الضربات ، ونقل التبعية لوزارة التربية سوف تكون القاصمة لمسارها :

١-
في عام ٢٠١٢

تم وأد جامعة جابر الحكومية التي أم ترى النور رغم الوعود بان تكون من كليات الهيئة

۲-
في عام ٢٠١٩
تم اقصاء الهيئة من قانون الجامعات الحكومية ع الرغم من صدور مرسوم بانشاء جامعة حكومية تتضمن کلیات التطبيقية

٣-
وفي عام ٢٠٢١

واخر ما وصلنا له نقل تبعية او إشراف التطبيقي لوزارة التربية!
هذا تمييز واضح بين الجامعة والتطبيقي حيث الجامعة انضمت للتعليم العالي
وحرمان التطبيقي مع كونه
مؤسسة تعليمية وجناح اخر للتعليم العالي

٤-

إن نقل تبعية التطبيقي سوف يشكل أكبر تهديد لمستقبل التطبيقي ويمس مكانته أساتذة وإداريين

وسيعكس موجة احباط لاعضاء هيئة التدريس مما ينعكس على اداءهم ومساس صريح لمكانتهم العلمية

٥-

إن نقل التبعية مخالفة صريحة للمراسيم الأميرية رقم ۸۸/١٤١ و ۸۸ / ۱۹۷ والقوانين الأحقة والمترتبة عليها ويتعارض کون الكليات التطبيقية تقدم تعليم عالي حكومي لما يزيد عن ٤٥ عام

وفي الختام
اربد أن أوجه رسالتين

الرسالة الاولى لسمو رئيس مجلس الوزراء

إننا على ثقة تامة بتفهم سموكم
بدعم التطبيقي ليحتفظ بمكانته كمؤسسة أكاديمية وتعليمية رائدة ولنجعل منه جامعة حكومية ثانية بإدراجها ضمن قانون الجامعات الحكومية بأقرب وقت ممكن.
وإيقاف هذا القرار الجائر الذي سيقضي على المؤسسة وسيهد كيانها ، ووضع الامور في نصابها الصحيح .

الرسالة الثانية لجموع أخواني اعضاء هيئة التدريس الاساتذة الكرماء والمحترمين :

أشعر بمرارتكم وألمكم الشديد ومدى إنزعاجكم
جراء هذا القرار الظالم الذي يمثل أكبر اعتداء صارخ على حقوقكم ومكتسباتهم ، وسوف نتدرج بطرق ووسائل الاعتراض الممكنة والمشروعة ولنا وقفات وليس وقفة.

ولن نصمت او نستسلم
فإنا تمثيلكم أمانة ومسؤولية ودين.

والمشوار طويل معرض للصعود والهبوط صامدون وسوف نستمر

تاريخ : ٢٠٢١/٣/٧

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا