القبض على 3 يعملون لمؤسسات صحفية أجنبية فى إقليم تيجراى الإثيوبى

دسمان نيوز – احتجزت السلطات مراسلا تابعا لهيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) ومترجمين يعملان مع صحفيين من صحيفة فايننشال تايمز ووكالة الأنباء الفرنسية في إقليم تيجراي في شمال إثيوبيا حسبما ذكرت المؤسسات الإعلامية الثلاثة.

وقالت وكالة الأنباء الفرنسية في بيان إن فيتسوم برهاني اعتقل من منزله في مقلي عاصمة الإقليم الجمعة بعد عمله مع فريق صحفيين تابع للوكالة على مدى ثلاثة أيام.

وذكرت صحيفة فايننشال تايمز أن ألولا أكالو الذي يعمل لصالحها اعتقل في مطعم في المدينة نفسها يوم السبت.

وقالت هيئة الإذاعة البريطانية إن جيرماي جبرو الذي يعمل مراسلا في الخدمة الناطقة بلغة تيجراي التابعة لها اعتقل أثناء وجوده في مقهى في مقلي ومعه أربعة آخرون دون أن تذكر متى حدث ذلك.

وذكرت وكالة الأنباء الفرنسية وفايننشال تايمز أن لديهما تصريحا من الحكومة للعمل في تيجراي. وحتى هذا الشهر ظل الإقليم خارج نطاق تغطية الصحافة العالمية منذ اندلاع القتال في نوفمبر بين الجيش والجبهة الشعبية لتحرير تيجراي، الحزب الذي كان يحكم الإقليم.

وردا على سؤال من رويترز بشأن الاعتقالات قال مولو نيجا الرئيس المؤقت لحكومة تيجراي اليوم الثلاثاء إن التحقيقات لا تزال مستمرة مع الثلاثة دون ذكر المزيد من التفاصيل.

وقالت وكالة الأنباء الفرنسية إنه لم يتم إبلاغها بأي اتهامات موجهة لفيتسوم.

وذكر ممثل لفايننشال تايمز أنه يعمل على تأمين إطلاق سراح المترجمين ومعرفة سبب اعتقالهما، فيما قالت بي.بي.سي إنها لم تعلم بعد سبب احتجاز جيرماي لكنها عبرت عن قلقها للسلطات.

ولم يرد رئيس اللجنة الحكومية المعنية بشؤون تيجراي على طلبات للتعقيب حتى الآن.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا