تايمز تفند أسباب رفض المحكمة العليا ببريطانيا عودة عروس داعش للمملكة المتحدة

دسمان نيوز – قضت المحكمة العليا فى بريطانيا بأن شميمة بيجوم، الفتاة البريطانية التى سافرت إلى سوريا للانضمام إلى داعش، لا يمكنها العودة إلى بريطانيا لخوض معركة ضد تجريدها من جنسيتها.

 ووجد القضاة، بحسب ما ذكرت صحيفة التايمز البريطانية أن حق بيجوم، التى تلقب بعروس داعش، فى استئناف عادل وفعال، بالعودة إلى بريطانية، لا يتفوق على حقوق أخرى مثل السلامة العامة. وأشار الحكم الصادر صباح اليوم الجمعة، إلى مخاوف الحكومة بأن بيجوم البالغة من العمر 21 عاما، لا تزال تشكل تهديدا أمنيا.

 وقد جادل فريق بيجوم القانونى بأنها لن تحظى باستئناف عادل وفعال إلا إذا سمح لها بالعودة إلى بريطانيا لأنها لا تستطيع المشاركة بشكل مناسب فى الإجراءات من مخيم الروج للاجئين فى شمال شرق سوريا.

وكان وزير الداخلية السابق ساجد جاويد قد جرد شميمة من جنسيتها البريطانية لأسباب أمنية فى فبراير 2019 بعدما نشرت صحيفة التايمز تقرير عن تواجدها فى مخيم للاجئين فى سوريا.

وأشارت الصحيفة إلى أن الحكم يترك بيجوم فى حالة من عدم اليقين فى المخيم الذى يسيطر عليه الأكراد على الرغم من أنه من المتوقع أن تواصل قضية الجنسية، ولا تملك أية وثائق سفر.

 كما وصفت الصحيفة الحكم بأنه انتصار لوزيرة الداخلية بريتى باتيل التى تعهدت فى سبتمبر 2019 بأنه لا سبيل لعودة بيجوم إلى بريطانيا.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا