أمين (المجلس الوطني للثقافة): حريصون على تطوير أسواق المباركية التراثية

دسمان نيوز – أكد أمين عام المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب كامل العبدالجليل اليوم الاربعاء اهتمام وحرص المجلس الوطني على صيانة وترميم وإعادة تأهيل محلات سوقي (التمور والجت) وجميع المحلات والمباني التراثية في أسواق المباركية.
وقال العبدالجليل في تصريح صحفي عقب جولة ميدانية قام بها برفقة الأمين المساعد لقطاع الاثار والمتاحف الدكتور بدر الدويش مع عدد من أعضاء المجلس البلدي في أسواق المباركية التراثية ان تلك الأسواق تحمل عبق الماضي الأصيل وترسخ الهوية الكويتية عبر السنين.
وأوضح ان لدى المجلس الوطني 75 محلا في اسواق المباركية التراثية موزعة بين سوق التمر وسوق الجت اضافة الى المحلات التي تقدم الوجبات الشعبية والملابس الكويتية المعروفة وبعض المستلزمات المرتبطة بأسواق الكويت القديمة مضيفا انه تم اعادة احيائها من جديد.
ووصف العبدالجليل الجولة الميدانية ب”المثمرة” وبين ان عضوا المجلس البلدي حسن كمال وعبدالسلام الرندي أكدا التعاون من أجل دعم رسالة المجلس الوطني في المحافظة على المباني الكويتية التاريخية.
وقال انه في هذه الأيام التي تحتفل فيها البلاد بذكرى الأعياد الوطنية “حري بنا ان نستذكر أصالة الماضي وتراث الأجداد من الرعيل الأول ونحن نحمل مسؤولية المحافظة على هذا الإرث وتطويره ولتكون هذه الصروح التراثية محط اهتمام وإقبال الجمهور الكويتي والخليجي وجميع المقيمين على هذه الأرض الطيبة”

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا