“الاشغال”: الخلطة الأسفلتية أثبتت جودتها ومنذ تنفيذها لم نرصد أي مشاكل

دسمان نيوز – أكد الناطق الرسمي لوزارة الأشغال والهيئة العامة للطرق والنقل البري م.عبدالله العجمي عن أن نسب الإنجاز لأعمال الطرق السريعة تتجاوز 80%، متوقعا الانتهاء من إنجاز الأعمال فيها خلال سنة تقريبا.

وأضاف العجمي في تصريح صحافي أن الطرق الرئيسية للمناطق الداخلية تحتاج عامين تقريبا للانتهاء من الأعمال فيها، وذلك حسب ما يتوافر من ميزانية مالية وعقود.

وأوضح أن جميع الطرق السريعة يتم العمل فيها في آن واحد، مشيرا الى ان الطرق الرئيسية في المناطق الداخلية تم توقيع 3 عقود لها منذ شهر تقريبا.

وقال ان أكثر المشاكل التي تكون في الطرق الرئيسية والسريعة ولذلك نركز عليه حاليا.

ولفت الى انه مؤخرا تم إنجاز طريق الغوص للمرحلتين الأولى والثانية، وخلال فترة شهر أو شهرين تقريبا سيتم توقيع عقد المرحلة الثالثة الذي يربط من تقاطع الدائري السابع مع نهاية شارع الغوص ويصل الى منطقة جنوب الصباحية.

وبين انه جار العمل حاليا في طريق النويصيب وأيضا طريق جنوب السرة وطريق العبدلي للمرحلتين.

وعن النسب المئوية لإنجاز الأعمال في الطرق والجسور في الكويت قال العجمي: كل مشروع على حدة، فمشروع جنوب السرة شارف على إنجاز 80% وهو يخدم منطقة جنوب السرة والمناطق المحيطة على الدائري السادس وطريق الملك فهد وهذا المشروع يتم العمل فيه على مرحلتين، وخلال الفترة الحالية العمل بالمرحلة الأولى التي تم الانتهاء من إنجاز نسبة تجاوزت 85% منها، وخلال الشهر المقبل سيتم توقيع عقد المرحلة الثانية التي تقع على الدائري الخامس وتمتد لطريق شارع دمشق والمناطق المحيطة بها.

وزاد قائلا: أما طريق «6.5» فنسبة الإنجاز فيه تتجاوز 70% أو أكثر والأعمال مستمرة على قدم وساق.

وأشار الى انه تم إنجاز طريق 306 و308 والطرق التي تربط بينهما التي تخدم منطقة صباح الأحمد السكنية وجنوب صباح الأحمد وحاليا جار العمل في طريق المطلاع لخدمة مدينة المطلاع السكنية والأعمال جارية في منطقة جنوب خيطان لتجهيز البنية التحتية.

وقال: ان ما سيتم تنفيذه في المستقبل المرحلة الثالثة من تطوير طريق الغوص وكذلك تطوير طريق جنوب السرة «المرحلة الثانية» وهذه بالنسبة للمواقع او للعقود التي سيتم توقيعها قريبا.

وزاد: لدينا عدة عقود جارية لتطوير طرق العبدلي وتطوير طرق جنوب السرة «المرحلة الاولى» وطريق «6.5» وكذلك تطوير طريق السالمي فهذه عدة مشاريع يتم العمل لها خلال الفترة الحالية.

وعن أضخم المشاريع التي نفذتها وزارة الأشغال قال العجمي ان جسر جابر ووصلة الدوحة تحفة معمارية تم إنجازها حسب البرنامج الزمني والمدة المخطط لها وايضا طريق جمال عبدالناصر وطريق الجهراء وطريق الدائري الأول والدائري الخامس بالإضافة الى العديد من الطرق التي تم إنجازها.

وأشار الى انه مؤخرا تم افتتاح مبنى التخصصات الطبية الذي تم تسليمه لوزارة الصحة مؤخرا، وكذلك تم إنجاز مبنى مجمع محاكم حولي وتم تسليمه لوزارة العدل، ومبنى وزارة الأوقاف تم إنجازه وخلال أيام سيتم تسليمه الى وزارة الأوقاف، ومبنى مطار الكويت الدولي T2 في طور الإنشاء، بالإضافة الى العديد من المباني الإنشائية التي تقع ضمن خطة التنمية كويت 2035.

وعن الخلطة الأسفلتية التي تم تنفيذها مؤخرا قال العجمي ان هذه الخلطة تم تطبيقها في 1 أبريل 2019 على شبكة الطرق السريعة والطرق الداخلية وتم تحديث الخلطة من خلال استخدام مواد محسنة للخلطة الأسفلتية، مؤكدا انه منذ تنفيذها وحتى الآن لم نرصد اي مشاكل والأعمال مستمرة على شبكة الطرق السريعة والرئيسية والمناطق الداخلية وان الخلطة الأسفلتية أثبتت جودتها.

وبين ان الوزارة تتابع اي تطور يحدث في الخلطة الأسفلتية سواء على مستوى دول الخليج او العالم لتطبيقها بالتزامن مع الأعمال المنفذة في هذا الوقت.

وعن طريقة فحص استواء سطح الأسفلت قال العجمي: لدينا إدارة مختبرات الطريق التي تقوم بفحص الأسفلت أثناء وبعد التنفيذ وهذه الإدارة لديها معدات خاصة وجميع نتائج الفحوصات مطمئنة ويتم متابعتها وفي حال وجود اي فحص خارج عن النطاق المسموح تتم إعادة التنفيذ والالتزام بالفحوصات المواكبة.

وعن تطاير الحصى أفاد العجمي بأن أعمال الأسفلت تكون عبر مناقصات، وفي البداية يتم رصد ميزانية من وزارة المالية ومن ثم تتم مخاطبة الجهاز المركزي للمناقصات وتقدم العطاءات في الجهاز المركزي للمناقصات ويتم الأخذ بأقل العطاءات ومن بعد ذلك تقوم الشركة الفائزة بإعداد دراسة فنية ومن ثم يتم أخذ الموافقات من الرقابة المالية وكذلك ديوان المحاسبة:

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا