أعراض الإصابة بمرض كرون أبرزها فقدان الشهية وحركة الأمعاء الشديدة

دسمان نيوز – مرض كرون هو نوع من أمراض الأمعاء الالتهابية، ولكن العلماء غير متأكدين من كيفية بدايته، أو من هو الأكثر احتمالية للإصابة به أو كيفية إدارته بشكل أفضل، على الرغم من التقدم الكبير في العلاج في العقود الثلاثة الماضية، لا يوجد علاج متاح له حتى الآن، يحدث داء كرون بشكل شائع في الأمعاء الدقيقة والقولون يمكن أن يؤثر على أي جزء من الجهاز الهضمى، من الفم إلى فتحة الشرج يمكن أن يشمل بعض أجزاء من الجهاز الهضمي وتخطي أجزاء أخرى.

ووفقا لتقرير لموقع webmedتختلف الأعراض ويمكن أن تتغير بمرور الوقت في الحالات الشديدة، يمكن أن يؤدي المرض إلى نوبات ومضاعفات تهدد الحياة.

أسباب الاصابة بمرض كرون

أسباب مرض كرون غير واضحة ومع ذلك ، قد تؤثر العوامل التالية على الاصابه به أهمها جهاز المناعة، الجينات الوراثية، والبيئة المحيطة، ويمكن أن تؤثر بعض الأشياء على شدة الأعراض أبرزها التدخين والعمر وطول فترة الاصابة بالمرض.

والأشخاص المصابون بداء كرون هم أيضًا أكثر عرضة للإصابة بعدوى معوية من البكتيريا والفيروسات والطفيليات والفطريات يمكن أن يؤثر ذلك على شدة الأعراض ويحدث مضاعفات، ويمكن أن يؤثر مرض كرون وعلاجاته أيضًا على جهاز المناعة، مما يجعل هذه الأنواع من العدوى أسوأ.

عدوى الخميرة شائعة في كرون ويمكن أن تؤثر على الرئتين والقناة المعوية من المهم أن يتم تشخيص هذه العدوى وعلاجها بشكل صحيح باستخدام الأدوية المضادة للفطريات لمنع حدوث المزيد من المضاعفات.

أعراض مرض كرون

تتطور أعراض داء كرون تدريجيًا قد تتفاقم أعراض معينة أيضًا بمرور الوقت على الرغم من إمكانية حدوثه ، إلا أنه من النادر ظهور الأعراض بشكل مفاجئ وعادي يمكن أن تشمل الأعراض المبكرة لمرض كرون ما يلي:

إسهال، المغص، دم في البراز، حمى، إعياء، فقدان الشهية، فقدان الوزن، الشعور كما لو أن الأمعاء لم تكن فارغة بعد حركة الأمعاء، الشعور بالحاجة المتكررة لحركات الأمعاء، من الممكن أحيانًا الخلط بين هذه الأعراض وأعراض حالة أخرى ، مثل التسمم الغذائي أو اضطراب المعدة أو الحساسية يجب أن ترى طبيبك إذا استمرت أي من هذه الأعراض.

قد تصبح الأعراض أكثر حدة مع تقدم المرض قد تشمل الأعراض المزعجة ما يلي:

ناسور حول الشرج، القرح التي قد تحدث في أي مكان من الفم إلى فتحة الشرج، التهاب المفاصل والجلد، ضيق في التنفس أو انخفاض القدرة على ممارسة الرياضة بسبب فقر الدم، يمكن أن يساعدك الاكتشاف والتشخيص المبكر في تجنب المضاعفات الشديدة ويسمح لك ببدء العلاج مبكرًا.

طرق تشخيص مرض كرون
 

يمكن أن تساعد اختبارات الدم طبيبك في البحث عن مؤشرات معينة للمشاكل المحتملة، مثل فقر الدم والالتهابات، بجانب اختبار البراز لاكتشاف الدم في الجهاز الهضمي، إجراء تنظير داخلي للحصول على صورة أفضل للجزء الداخلي من الجهاز الهضمي العلوي، تنظير القولون لفحص الأمعاء الغليظة، أخذ عينة من الأنسجة أو خزعة ، يتم أخذها أثناء التنظير الداخلي أو تنظير القولون لإلقاء نظرة فاحصة على أنسجة الأمعاء.

طرق علاج مرض كرون

علاج مرض كرون غير متوفر حاليًا ، ولكن يمكن إدارة المرض بشكل جيد توجد مجموعة متنوعة من خيارات العلاج التي يمكن أن تقلل من شدة وتكرار الأعراض.

وتتوفر عدة أنواع من الأدوية لعلاج داء كرون يشيع استخدام الأدوية المضادة للإسهال والالتهابات، تتضمن الخيارات الأكثر تقدمًا المستحضرات الدوائية الحيوية، التي تستخدم جهاز المناعة في الجسم لعلاج المرض.

المادة السابقةدراسة: حفظ الأنسولين المفتوح فى درجة حرارة تصل لـ37 مئوية لا يفسده
المقالة القادمةفوائد الشاى المختلفة لصحة جسمك.. يحارب التوتر ويعالج الأرق

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا