وكيلة أمين عام الأمم المتحدة تشيد بجهود الجامعة العربية لوقف إطلاق النار بليبيا

دسمان نيوز – قالت روزماري ديكارلو، وكيلة الأمين العام للشؤون السياسية، إنه لا توجد منظمة أو دولة بمفردها يمكنها مواجهة التحديات المعقدة التى يواجهها عالمنا فى الوقت الراهن، مؤكدة أمام جلسة مجلس الأمن الدولي برئاسة تونس ومشاركة أحمد أبو الغيط أمين عام جامعة الدول العربية، أن الأمم المتحدة بحاجة إلى تعاون جميع المنظمات الإقليمية، مشددة على أن “الأمين العام جعل التعاون مع المنظمات الإقليمية لمنع الصراع والحفاظ على السلام، أولوية“.

ووفقا للأمم المتحدة في الأيام الأولى للجائحة، دعا أمين عام جامعة الدول العربية وأمين عام الأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش إلى وقف إطلاق النار على المستوى العالمي لتسهيل إيصال المساعدات الإنسانية وفتح المجال للدبلوماسية و منذ ذلك الحين، عملت كل من الجامعة والأمم المتحدة على الدفع من أجل تنفيذ هذه الدعوة.

وقد عزز قرار مجلس الأمن رقم 2532 (2020) الداعم لهذه الدعوة، الالتزام العالمي بتغيير حسابات أطراف الصراع لإنهاء الحروب والأزمات في المنطقة وخارجها.

فيما يتعلق بالصراع الإسرائيلي الفلسطيني، رحبت المسؤولة الأممية بالمشاركة المتزايدة للجامعة وأعضائها، بما في ذلك من خلال توسيع المجموعة الرباعية للشرق الأوسط وما يسمى بتنسيق عمان.

وقالت: حل الدولتين الذي يحقق التطلعات الوطنية المشروعة للفلسطينيين والإسرائيليين، بما يتماشى مع قرارات الأمم المتحدة، هو السبيل الوحيد لتحقيق سلام دائم بين الشعبين“.

ولفتت ديكارلو الانتباه، إلى أن الوضع المالي لوكالة غوث وتشغيل لاجئي فلسطين (الأونروا) لا يزال مصدر قلق بالغإن التمويل الكافي ضروري للأونروا لمواصلة تقديم خدماتها الحيوية للملايين من لاجئي فلسطين في المنطقة والقيام بدورها الحيوي في تحقيق الاستقرار“.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا