الحكومة تنتصر بـ قلم سالم الحربي

بعد انتصار الحكومة في معركة الرئاسة واللجان النيابية، هل تنوي المعارضة التهدأه أم المصادمة والمواجهة من جديد

ومن وجهة نظري أن الأوان للتهدأه والتفرغ للتشريعات القانونية والرقابة وسن القوانين المهمة التي يتنظرها المواطن لاننا كمواطمنين اصبحنا نئن من الصراعات الجانبية والتي بسببها تم تأخير القوانين التي تصب من صالح المواطنين ، والاكيد ان لا فائدة من الصراعات والشذب والجذب ونحن نتأمل خير في المرحلة المقبلة وبالعهد الجديد أن يكون هناك تعاون مثمر بين السلطتين تعاون بناء وإيجابي ونبذ الأخلافات جانبا وعدم تعكير الجو السياسي والنيابي وكلنا ثقة في السلطتين بأن يقودوا السفينة إلى بر النجاة حتى يستفيد الوطن والمواطن من هذا التعاون وتطبيق رؤية القيادة السياسية في التنمية والإصلاح لكويت جديدة بوجود مجلس جديد في بدايته التشريعية والتنفيذية

وأخيرا لا بد من التفاؤل وهذي هي الدمقراطية التي نطبقها ونسمو بها من أجل الكويت والكويت هي الوجود الثابت ونحن الوجود العابر

سالم الحربي – دسمان نيوز

المادة السابقةمصاب بكورونا يهرب من مستشفى بهونج كونج بعد مطاردة 54 ساعة
المقالة القادمةأكثر من 2.1 مليون شخص حصلوا على لقاح كورونا فى 6 دول

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا