د. مسلط المهيلب : العيب ليس في الحكومة او الهرشاني

تابعت كما تابع الشعب الكويتي في الايام السابقه كم التهديد والوعيد الذي ذهب ادراج الرياح وكعادة الشعوب العربيه في محاولة القاء الاخطاء على الغير واعمال نظرية المؤامره دون البحث في ثنايا صدورهم واشخاص المصطفين معهم فلا يمكن محاولة القاء العيب على الحكومة او رئيس السن ذلك انه لا يعيبهم اتخاذهم موقفاً يعتقدون انه يحقق مصلحتهم ولكن العيب الاكبر سقوط الاقنعه ونقض اليمين والتعهدات المبرمه بين اعضاء مجلس الامة المنتخبين فكان الاولى بهوؤلاء مراجعه ومحاسبة بعضهم البعض بدلاً من القاء اللوم على الغير ولعل اول هذا التناقض وسقوط الاقنعه مطالبتهم بالتصويت العلني وان كنت ارى انه من الناحيه القانونيه لايجوز ولكن مطالبتهم بهذا الامر انما يعكس قناعتهم بأن هناك مندسين بينهم ارادو كشفهم واحراجهم بالتصويت العلني وان كنت ارى ان عدد ملتزم صادق وان كان قليل افضل من عدد كبير كغثاء السيل لايسمن ولايغني من جوع بالإضافة الا ما شاهدناه من اشتراط عدد من الاعضاء الجدد لمرشح الرئاسه بدر الحميدي عند التصويت له ان يتبنى قانون العفو الشامل وتعديل قانون الجرائم الالكترونية كما لو كان بدر الحميدي هو صاحب العصى السحريه في اقرار القوانين وليس حاله حال بقيت اعضاء مجلس الامة في المشاركة في اقرار القوانين مع الاخذ بعين الاعتبار بما يحوم حول قانون العفو الشامل من صعوبات اختصرها رئيس مجلس الامة مرزوق الغانم بان قانون العفو يطلب ولا يفوض لذلك لا تلموا الحكومه والهرساني ولوموا انفسكم.

د.مسلط المهيلب – دسمان نيوز

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا