أيسمعنا الأموات؟ بقلم : يوسف عبدالرحمن

دسمان نيوز – الانباء – بقلم : يوسف عبدالرحمن

كنت في زيارة لمقبرة الصليبخات وقبيل الغروب وجدت مواطنا واقفا على احد القبور يخاطبه ويعاتبه ويقرعه وعندما مررت بجواره التفت إليّ وقال: هم يسمعونا ونحن نكلمهم لكنهم سكوت ليوم الدين.

شغلني بقوله حتى أنّي وقفت على قبر من زرته ولم تهدأ نفسي أبدا من التساؤل: هل الأموات يسمعوننا؟

عدت إلى أوراق جمعتها في سنة 2019 احتفظت بها لأنها خلاصة بحوث قامت بها (جامعة ستوني بروك للطب ومقرها نيويورك) تفيد الدراسة بأن الميت يسمع بوضوح تام خبر وفاته والبكاء والنحيب عليه وكل الدعوات وكلمات الوداع بل لو ظلت عيناه مفتوحتين حينها ولم يغمضهما احد فمن المؤكد انه يرانا امامه بكل وضوح.

أثبتت هذه الدراسة العلمية ان توقف المخ يكون بنسبة 95% تشمل كل مراكز ردة الفعل والمراكز الحيوية الرئيسية كالتنفس والنبض والحركة على وجه الدقة، لكن مراكز الإبصار والسمع تستمر في اعطاء اشارات لفترات طويلة بعد الوفاة تجاوزت بضع ساعات.

نفس الإشارات التي تعطيها المراكز نفسها للشخص الحي.

وهذا يعني ان الميت يسمعنا بكل وضوح، يرانا حوله بجلاء تام لكنه اصبح حبيس نفسه، انعدمت عنده الحركة وردود الفعل لا يستطيع الرد عليك، لا يستطيع الحركة تجاهك لكنه يراك ويسمعك تماما كما لو كان حياً.

أليس هذا يرجعنا الى موقف رسول الله صلى الله عليه وسلم في معركة بدر التي حدثت مع قتلى المشركين عندما وقف صلى الله عليه وسلم ينادي: يا عتبة بن ربيعة، يا أبا جهل بن هشام، يا أمية بن خلف، هل وجدتم ما وعد ربكم حقا، فإني قد وجدت ما وعدني ربي حقا؟

فقال الفاروق عمر بن الخطاب- رضي الله عنه وأرضاه-: يا رسول الله أتنادي أقواما قد جيفوا؟

فقال صلى الله عليه وسلم: والذي نفسي بيده ما أنتم بأسمع لي منهم.. غير أنهم لا يجيبون!

تفيد دراسة بحثية أجرتها جامعة ميتشيغن بأن الإنسان قبيل الموت بلحظات يرى أشياء مجهولة.

وعندما قام الفريق بمراقبة الدماغ لدى عدد من البشر لحظة الموت وجدوا نشاطا غير عادي في المنطقة البصرية من الدماغ.

لقد سجل العلماء من هذه الجامعة العريقة اشارات بواسطة الاقطاب الكهربائية لقياس التقلبات الكهربية في الدماغ صادرة من عدد من البشر خلال الموت وتبين ان نشاطا زائدا في منطقة الابصار في الدماغ يدل على ان الميت يرى اشياء مذهلة تؤدي لحدوث هذا النشاط، ولكن لم يتعرف العلماء حينها على نوعية الصور التي يراها من يشرف على الموت.

وتبين من صور المسح بالرنين المغناطيسي الوظيفي نشاطا زائدا في منطقة الابصار مما يدل على ان الكائن الذي يشرف على الموت يرى اشياء غريبة لحظة الموت.

في دراسة لاحقة لجامعة ميتشيغن في الولايات المتحدة اكدت بشكل تام ان اشعارات مركز الابصار في المخ لحظة الاحتضار تكون بشكل اقوى بكثير جدا من الاشارات الطبيعية التي يعطيها مركز الابصار في المخ حين التعرض لوميض قوي جدا، ويبدو ان الميت يرى حينها اشياء عالية الاضاءة بشكل غير طبيعي يراها بوضوح وجلاء تام يفسره الاشارات القوية التي يعطيها مركز الابصار في المخ بأن هناك موجات ضوئية عالية القوة والوضوح.

٭ ومضة: عزيزي القارئ، اقرأ معي سورة ق الآية 22: (لَّقَدْ كُنتَ فِي غَفْلَةٍ مِّنْ هَذَا فَكَشَفْنَا عَنكَ غِطَاءَكَ فَبَصَرُكَ الْيَوْمَ حَدِيدٌ).

وقفت على تفسير الآية في المصحف المفسر: فبصرك اليوم حديد.. اي ان بصرك اليوم حاد تدرك به ما كنت في غفلة عنه.

٭ آخر الكلام: يبدو ان الوميض هذا المصحوب بإشارات قوية جدا لمركز الإبصار في المخ حين الاحتضار والموت، هو لظهور كائنات نورانية عالية الإضاءة جدا بشكل لا يمكن للكائن الحي العادي ان يراها ولكن لا يراها الا من اصبح بصره اليوم حديدا.

٭ زبدة الحچي: في عالم البرزخ هناك أمور ما زالت غائبة أو مغيبة عن البشر أمثالنا، وقفوا معي في الختام على هذه الآية القرآنية العظيمة: (وَهُوَ الْقَاهِرُ فَوْقَ عِبَادِهِ وَيُرْسِلُ عَلَيْكُمْ حَفَظَةً حَتَّى إِذَا جَاءَ أَحَدَكُمُ الْمَوْتُ تَوَفَّتْهُ رُسُلُنَا وَهُمْ لَا يُفَرِّطُونَ – الأنعام 61).

واضح هناك (وفد) على ما يبدو جاء لاصطحاب كل ميت الى العالم الآخر، ويبدو ان هناك (حوارا مختلفا يدور باختلاف الميت الصالح والطالح).

قرأت هذه الآية أكثر من مرة فوصلت إلى قناعة أن كل ميت له ملائكة وله حوار، فمثلا للظالمين وقفت على قول الملائكة لهم: (وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّنِ افْتَرَى عَلَى اللَّهِ كَذِبًا أَوْ قَالَ أُوحِيَ إِلَيَّ وَلَمْ يُوحَ إِلَيْهِ شَيْءٌ وَمَن قَالَ سَأُنزِلُ مِثْلَ مَا أَنزَلَ اللَّهُ وَلَوْ تَرَى إِذِ الظَّالِمُونَ فِي غَمَرَاتِ الْمَوْتِ وَالْمَلَائِكَةُ بَاسِطُو أَيْدِيهِمْ أَخْرِجُوا أَنفُسَكُمُ الْيَوْمَ تُجْزَوْنَ عَذَابَ الْهُونِ بِمَا كُنتُمْ تَقُولُونَ عَلَى اللَّهِ غَيْرَ الْحَقِّ وَكُنتُمْ عَنْ آيَاتِهِ تَسْتَكْبِرُونَ – الأنعام 93).

الحقيقة: بينما الطيبون والصالحون (الَّذِينَ تَتَوَفَّاهُمُ الْمَلَائِكَةُ طَيِّبِينَ يَقُولُونَ سَلَامٌ عَلَيْكُمُ ادْخُلُوا الْجَنَّةَ بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ – النحل: 32).

أيها القراء الكرام في كل مكان أحسنوا عملكم لاجتياز ما ذكرت، والله يحسن خاتمتنا جميعا.

صعب تذكر كل هذه اللحظات لكن علينا العمل في الدنيا لنحصد الآخرة.. اللهم آمين.

والله يرحم موتانا.. قولوا آمين.

في أمان الله..

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا